أخبار الطيبةالأخبار العاجلة

رئيس بلدية الطيبة : يجب ايقاف الاعراس , وعلى المرضى المؤكدين التوجه للفنادق المخصصة

تقام الان الجلسة الطارئة والموسعة بلدية الطيبة حول وباء الكورونا وبحث سبل مواجهته.

رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور خلال الجلسة الطارئة أشار الى ان عدد الإصابات في مدينة الطيبة اخذ بالازدياد والسبب ان الأهالي في مدينة الطيبة لا يأخذون الأمور على محمل الجد وان بقي الامر على ما هو فسوف تصنف مدينة الطيبة داخل المنطقة الحمراء وهذا ما سيؤدي الى اغلاق المدينة , ولهذا فان أهالي الطيبة مطالبين بوقف الاعراس او اتباع تعليمات وزارة الصحة خلال اقامت اعراس ومناسبات وهي الالتزام بتجمهر 20 شخص فقط كما واكد رئيس بلدية الطيبة ان الشرطة سوف تأخذ دورها في مراقبة الاعراس والمناسبات والتجمهرات في الماكن العامة كما وستقوم وحدات من الجبهة الداخلية خلال الأيام القريبة بالتعاون مع بلدية الطيبة بحملة لبث الوعي لدى الأهالي من خلال الشرح الذي سوف يقدم لهم . كما وناشد رئيس بلدية الطيبة الأهالي في المدينة التصرف بمسؤولية خلال أيام عيد الأضحى المبارك والانصياع لتعليمات وزارة الصحة وان تقتصر الاحتفالات على العائلة المصغرة , هذا وطالب رئيس بلدية الطيبة المرضى المؤكدين التوجه الى الفنادق المخصصة لمرضى الكورونا وان يقوموا بالحجر المنزلي هناك بظروف تسمح للحجر للحد من انتشار العدوى .

وفي حديث لقائد شرطة الطيبة رونين هجدوش أكد من خلال كلمته ان قوات الشرطة ستعمل خلال الأيام القادمة لضبط مخالفي تعليمات وزارة الصحة واهمها وضع الكمامات و التزام الحجر الصحي للملزمين كما وستعمل على بالتعاون مع قسم الرفاه الاجتماعي في بلدية الطيبة على مراقبة المرضى المؤكدين بفيروس كورونا والملزمين بالحجر الصحي للتأكد من عدم خروجهم من الحجر واختلاطهم بالأهالي . كما وتتطرق من خلال حديثه الى ما يجري في الاعراس واكد ان الشرطة سوف تعمل خلال الأيام القادمة على مراقبة الاعراس وسوف تصل لكل حفل زفاف واذا ما تواجد به خرق لتعليمات وزارة الصحة سوف يغرم صاحب العرس ب5000 شيقل وسوف تقوم الشرطة بالتواجد في حفل الزفاف كل نصف ساعة للتأكد من اتباع تعليمات وزارة الصحة .

وفي حديث مديرة قسم الرفاه الاجتماعي بهيسة مصاروة تطرقت الى ان عدد المصابين يزداد يوميا بشكل كبير كما وأشارت الى ان عدد من المصابين المؤكدين والذين يجب ان يكونوا في الحجر الصحي لا يلتزمون التزام البيوت ويخرجون من البيوت ضاربين بعرض الحائط تعليمات وزارة الصحة . وناشدت الأهالي من خلال كلمتها التعامل مع الامر بجدية كبرى للحد من انتشار الفيروس وذلك بسبب ان الفيروس في المرحلة الثانية انتشر في معظم مناطق مدينة الطيبة وهذا ما سوف يسبب انتشار  أوسع بكثير .

تعليق واحد

  1. يا ريت توصلوا للرئيس
    اولا كل ما تتقول به لا يتحول لحقيقه
    فنرى ان الشرطه الجماهيرية او الشرطه العامه لا تقوم بعملها كما يحب السوبرماركات دكاكين الخضار
    المحامص الملاحم دكاكين الملابس جميعها تعج بالاشخاص الذين لا يلتزمون الكمامه حتى طاقم البائعين لا يلتزمون بالكمامه
    الشرطه لا تدخل المحال ولا تتفقد الامور كما يجب تتسلبط على الفقراء في الشارع
    ثانيا هل يوجد اعراس عند العرب بعشرون شخص كأنك في بلاد الاحلام وليس بالطيبه
    يجب منع الاعراس وانتهى الامر هذا كله تلاعب بصحة وارواح الناس
    ثالثا الشرطه الجماهيريه تغمض العين عن ابناء البلد بل وتشاركهم الاعراس وغيره
    رابعا لما لم تعلن الاغلاق منذ اصبح عدد المرضى مئه وتحذر الان من الاغلاق في ايام العيد خطوة غير حكيمه
    في الحقيقه نراك.مشغول بالقشور شوارع معبده تعيدون تعبيدها ارصفه مرصوفه تعيدون رصفها اما ان تبذل اكثر في صحة الانسان في مسكن الانسان في بناء الانسان
    معدود معدوم.معدوم يا ولدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق