أخبار الطيبةالأخبار العاجلة

مقتل نادية برانسي من الطيبة اثر تعرضها لجريمة إطلاق نار

الى متى سيدفع المواطنون الابرياء ثمن تقاعس الشرطة في جمع الأسلحة في الطيبة؟، سيدة من مدينة الطيبة، اصيبت بجروح بالغة الخطورة، إثر تعرضها لجريمة إطلاق نار، لدى جلوسها في شرفة منزلها، توفيت على اثرها في المستشفى.

قتلت السيدة نادية أبو راس – برانسي (أم جواد)، البالغة خمسة وخمسين عامًا، من مدينة الطيبة، جراء تعرضها لجريمة إطلاق نار، حيث تم  إستهدافها اثناء مكوثها في شرفة منزلها، ما أسفر عن اصابتها بجراح بالغة الخطورة، توفيت على إثرها بالمستشفى.

ويفيد مراسلنا بأن السيدة أصيبت برصاصة، إستقرت في منطقة الصدر تحديدًا في القلب، نقلت إلى مركز “الرازي” الطبي في المدينة، حيث قدم، الطاقم طبي في المركز، الإسعافات الأولية للمصابة، ومن ثم نقلها، على الفور، إلى مستشفى “مئير” في مدينة كفار سابا لإستكمال العلاج.

هذا وبدورها إستنفرت قوات الشرطة في المركز الطبي، وباشرت التحقيق في ملابسات الواقعة ومحاولة الكشف عن مصدر الرصاصة، فيما اذا اصيبت السيدة،  اثناء مكوثها في شرفة منزلها، أو برصاصة طائشة في حفل زفاف، حيث أفادت الأنباء الأولية بأن السيدة أصيبت لدى تواجدها في حفل زفاف.

ووفقا لشهود عيان، قالوا ان السيدة نادية برانسي كانت جالسة في شرفة بيتها مع قريباتها، وفجأة أغمي عليها وسقطت أرضا دون معرفة الاسباب ، عندما نقلت الى مركز “الرازي” تبيّن بأنها مصابة بنزيف داخلي جراء رصاصة طائشة في صدرها، لم يعرف مصدرها.

فوضى السلاح يودي بحياة بريئة

وأثار مقتل برانسي، غضبا عارما  صفوف مواطني مدينة الطيبة، الذين أعربوا عن إستنكارهم الشديد من تفشي الجريمة والعنف، وفوضى السلاح، مطالبين الشرطة، بأداء واجبها بمكافحة العنف، وجمع الاسلحة غير المرخصة، والقبض عن الخارجين عن القانون في قضايا العنف والجريمة، وإستتباب الأمن والأمان.

وبمقتل برانسي فإن حصيلة ضحايا العنف من العرب في الداخل الفلسطيني بلغت الـ 36 ضحية، منذ مطلع العام الحالي.

الى متى سيدفع المواطنون الابرياء ثمن تقاعس الشرطة في جمع الأسلحة في الطيبة؟

الشرطة: سيدة مصابة بجروح والشرطة تباشر التحقيق

أفادت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان لها بما يلي:”  مساء اليوم السبت في الطيبة ووفقا للمعلومات والتفاصيل الاولية المتوفرة تم استلام اخطار بالشرطة مفادة تحويل طواقم الاسعافات الاولية سيدة في نحو اواسط الخمسينات من عمرها من احد المراكز الطبية بالمدينة هناك للعلاج في مستشفى مئير كفار سابا وهي تعاني من جروح حادة مع وصف حالتها وعلى ما يبدو بالبالغة الخطورة”.

وتابعت السمري:” هذا وباشرت الشرطة اعمال البحث والتحقيق بكافة التفاصيل والملابسات التي لم تتضح اي من باقي معالمها بعد”.

وفي بيان لاحق قالت السمري :” اعلن بالمستشفى عن وفاة السيدة المصابة بجرح عميق، ابنة مدينة الطيبة المرحومة ” نادية برانسي” عن عمر يناهز نحو 55 عاما – للفقيدة الرحمة ولعائلتها بالغ الصبر والسلوان”.

tn2

tn3

tn4

tn5

tn6

‫12 تعليقات

  1. اشي بفقع الصراحة
    ان الاوان للتكاتف والخروج الى مظاهرة حاشدة امام مركز الشرطة
    حياة المواطنين مش رخيصة لهدرجة
    اليوم ام جواد الله يرحمها وبكرا ام محمد وبعده ام محمود وبعده …..
    خلينا لمرة واحدة نكون يد واحدة
    على اهل الطيبة مقاطعة الاعراس التي يتم فيها اطلاق النار
    وحسب رايي على الشرطة اعتقال كل عائلة عريس يتم اطلاق النار بعرسة
    العريس والعروس وابو العريس وام العريس …. بكفي استهتار بحياة الابرياء
    رئيس البلدية … عليك التعامل بمنتهى الجدية مع هذا الموضوع يجب عليك الطلب من الشرطة التواجد بالبلد على مدار ٢٤ ساعة
    خلي دوريات الشرطة تلف بالبلد كل الوقت

  2. اخص على هيك بلد وعلى هيك رئيس زي الي بجري هاي اخر كلمة بقولها. تنقتل مراة سليمة في بيتها وانتي يا رئيس بدال ما تحطلي حمير وحصون في الطيبة دير بالك على الناس شو بصير فيها اليوم فش امان على كلنا والله.

  3. انذال اولاد انذال مستعملون السلاح بهذا البلد لعنكم الله يا كلاب المجتمع قتلتم سيده وام محترمه يا كلاب نحن مجتمع متاخر

  4. תושבי טייבה תתעוררו, עד מתי נשאר רדומים ולא מעניין אתנו מה מתרחש מסביבתנו. האמת הגיעה השעה שיטמנו אתנו במזבלת אבו חדיגה ,כי לא מגיע לנו לחיות. רק יודעים לדבר בקה בקה כל הזמן תתביישו לכם. עד מתי ..???????????????????????????????

  5. ان لله واليه راجعون..وبعدين مع هيك عيشه فش امان شو ذنبها الي كانت قاعده فبيتها بأمان الله تموت هيك شو ذنبها والله الحق عهيك بلد وهيك رئيس فش امان بلد بتخزي بدل ما انتو دايرين عالهبل امنعوا هاذ الاشياء التافهه الي بتصير بكككفي بدنا نعيش بأمان بكفي

  6. البقاء لله ..انا لله وانا اليه لراجعون..وبعدين فيكي يا بلد يحزنني ان نصل لهاذا الوضع..لا يوجد امان ان يجلس احد ببيته او يخرج لتاتي رصاصة طاءشة تقتله..وبعدين فيكي يا بلد الناس طلعت ع القمر وانتي يا بلد بعض منك متخلف باستعمال الرصاص..

  7. طيب. وأخرتك يا بلد !!

    تبت يداكم وتبت كل ساكت عن الحق لانه شيطان اخرس

    خليكم يا بلد في سبات عميق الويلات في البدايات والطريق. الآتي مظلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى