2أخبار الطيبة

هل ستصادق الداخلية على شارع جمال عبد الناصر بالطيبة؟

في الطيبة اطلق اسم شارع جمال عبد الناصر على احد الشوارع وحتى الآن لم تصادق الداخلية عليه وسط تخوف من إمكانية شطبه في ظل شطب شارع ياسر عرفات في جت، خصوصا وان ياسر عرفات وقّع اتفاقية سلام مع اسرائيل ما لم يفعله الرئيس جمال عبد الناصر

عبد الرحيم شيخ يوسف
عبد الرحيم شيخ يوسف

أعرب عضو  لجنة تسمية الشوارع في مدينة الطيبة المربي عبد الرحيم شيخ يوسف عن ” استيائه من الطلب الذي تقدم به وزير الداخلية اريه درعي، بإيعاز من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، لرئيس المجلس المحلي في  قرية جت محمد وتد، لإزالة للافتة تشير إلى اسم شارع ياسر عرفات في القرية”.

وقال شيخ يوسف في حديثه لمراسلنا ” في الحقيقة في الطيبة لم نسمِ شوارع على اسم ياسر عرفات، وقد انتهينا من تسمية الشوارع الكبيرة، وبرأيي بحال أردنا أن نطلق اسم ياسر عرفات على شارع فإنه يجب أن يكون شارع مركزي”.

وأضاف ” طُرح اسم ياسر عرفات بالسابق وأنا كنت من بين المؤيدين ولكن تجنبنا ذلك بسبب وجود أريك برامي في حينه، ولكننا اطلقنا اسم الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر على شارع البنوك ولا أعلم ما إذا صودق عليه في وزارة الداخلية”.

” لا يوجد أي اسم مصادق عليه في الطيبة من قبل وزارة الداخلية حتى الآن”

من جانبه قال مصدر مسؤول في البلدية ” إن اسم ياسر عرفات غير مدرج على طاولة البحث ضمن الأسماء التي وصلتنا من لجنة تسمية الشوارع، إلى الآن لدينا 1200 اسم منها 200 اسم اطلق على شوارع، مع العلم ان بالطيبة هناك 1400 شارع”.

وأضاف ” في الحقيقة نحن لم نقدم أي اسم لوزارة الداخلية للمصادقة عليه، بل ان المراحل التي وضعناها هي في البداية موافقة لجنة التسميات أولا، ومن ثم وضع لافتات، وعندما ننتهي من تسمية جميع الشوارع فإننا سنطرحها على أعضاء البلدية في المجلس البلدي للتصويت”.

وأردف قائلا ” بعد ان ننتهي من جميع هذه المراحل وبحال اجتازت الأسماء التصويت في المجلس البلدي سنقدم جميع الأسماء الـ1400 مرة واحدة الى وزارة الداخلية للمصادقة عليها، وبحال رفضت الوزارة اطلاق بعض الأسماء فانه سيكون من السهل الاعتراض على الرفض عبر القضاء”.

ونفى المصدر ” أن يكون اسم شارع جمال عبد الناصر مصادق عليه في وزارة الداخلية، أو حتى في المجلس البلدي من قبل أعضاء البلدية” وهو ما يجعله عرضة للتغيير من قبل وزارة الداخلية، مع ان بلدية الطيبة استبعدت ان تنجح الوزارة بذلك نظرا للجوء البلدية الى المسار القضائي بحال تم الرفض.

تعليق واحد

  1. بلزمش يوافقو عليه..جمال عبد الناصر سفاح وديكتاتور ولا يقل عن باقي الديكتاتوريين في العصر الحديث…اذا العالم العربي الجاهل احبو فلا يعني انو حاكم منيح ولازم نخلد ذكرو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق