أخبار عالميةالأخبار العاجلة

فرنسا: مقتل قيادي بارز بتنظيم القاعدة في مالي

أعلنت القوات المسلحة الفرنسية، الجمعة، مصرع القائد العسكري بتنظيم القاعدة في شمال أفريقيا، با أغ موسى، في عملية شمال شرق مالي.

وقالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي في بيان إن “با أغ موسى رمز تاريخي في الحركة المتشددة في منطقة الساحل ويعتبر مسؤولا عن عدة هجمات ضد القوات المالية والدولية”.

ووصفت بارلي مقتل موسى بأنه “نجاح كبير في الحرب على الإرهاب”، حسبما نقلت وكالة “رويترز”.

وقتل موسى، المدرج في القائمة الأميركية للإرهاب، الثلاثاء في عملية شاركت فيها قوات برية وطائرات هليكوبتر، جاءت بعد سلسلة عمليات شهدت مقتل العشرات من المقاتلين المتطرفين على أيدي القوات الفرنسية في الأسابيع الماضية.

ويعرف موسى الذي كان ضابطا سابقا في الجيش المالي باسم با موسى ديارا، ويعد الذراع اليمنى لإياد أغ غالي زعيم تنظيم متشدد، نفذ هجمات متكررة، استهدفت مدنيين وجنودا في مالي وبوركينا فاسو.

وكانت بارلي قد أعلنت في الثالث من نوفمبر الجاري، أن القوات الفرنسية التي تحارب المتطرفين في غرب أفريقيا قتلت أكثر من 50 مسلحا في عملية نفذتها في مالي.

ورصدت طائرات بدون طيار تراقب المنطقة في شمال مالي قافلة من المسلحين المشتبه بهم على دراجات نارية، مما دفع فرنسا إلى تنفيذ العملية، أولا بضربات جوية ثم بعملية برية من قبل الكوماندوز الفرنسي، بحسب مسؤول في مقر القوات الفرنسية.

وتقود فرنسا تحالف دول الساحل والصحراء منذ 2013 لمحاربة الإرهاب في الأقاليم الشمالية، وعززت في مارس الماضي تواجدها بإعلان عدد من حلفائها الأوروبيين والأفارقة، رسميا إنشاء قوة مهام جديدة أُطلق عليها اسم (تاكوبا) تتألف من قوات خاصة أوروبية ستقاتل، إلى جانب جيشي مالي والنيجر، الجماعات الإرهابية في منطقة الساحل في غرب أفريقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى