أخبار محليةالأخبار العاجلة

إسرائيل تجهز عملية عسكرية واسعة لتدمير حركتي حماس والجهاد الإسلامي

قال نائب وزير الجيش الإسرائيلي آفي ديختر، اليوم الثلاثاء، إن إسرائيل تجهز عملية عسكرية واسعة من أجل تدمير البنية التحتية لحركتي حماس والجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وأضاف ديختر، في حديث صحافي حول الأوضاع في قطاع غزة، إن القطاع سيمر بعملية عسكرية مماثلة لعملية “السور الواقي”، سيتم خلالها تدمير البنية التحتية لحماس والجهاد الإسلامي، ولا خيار غير ذلك، حسب قوله.

واجتاحت قوات الجيش الإسرائيلي مدن الضفة الغربية، في 29 آذار 2002 في عملية استمرت حتى 10 أيار 2002، أطلقت عليها عملية “السور الواقي” واستهدفت خلالها فصائل المقاومة وأجهزة الامن الفلسطينية التي واجهت قوات الاحتلال في انتفاضة الاقصى.

وقال ديختر: “إن إسرائيل لا يمكن أن تتحمل وجود كيان إرهابي، يهدد أمن مواطنيها ولديه القدرة على تعطيل حياتهم”.

وادعى ديختر أن توقيت العملية العسكرية ضد قطاع غزة تم تحديده مسبقا في موعد مناسب من الناحيتين العسكرية والسياسية، ولكن من الممكن أن يأتي ردا على هجوم قد يفاجئ إسرائيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق