العالم العربي

العاهل المغربي يرفض لقاء بومبيو بسبب إسرائيل

العاهل المغربي محمد السادس، يرفض لقاء وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الذي يزور المملكة حاليا، لأن الأخير سيضغط عليه إقامة علاقات مع إسرائيل

العاهل المغربي الملك محمد السادس، ونظيره الأردني عبد الله الثاني

رفض العاهل المغربي محمد السادس، لقاء وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الذي يزور المملكة حاليا، لأن الأخير سيضغط عليه إقامة علاقات مع إسرائيل، وذلك بحسب ما أفادت به صحيفة “الشرق الأوسط”، الصادرة في لندن.وذكرت الصحيفة أن اللقاء، الذي كان منتظرا أن يجمع الملك المغربي برئيس الدبلوماسية الأميركية، لم يتم، مضيفة أنه لم يصدر عن الخارجية المغربية، أي توضيح بخصوص عدم الاستقبال.

والتقى بومبيو برئيس الحكومة المغربية ووزير الخارجية ومدير المخابرات.
ووفقا للتقرير، فإن بومبيو جاء حاملا في جعبته طلبا للمغرب، بإقامة علاقات مع إسرائيل بمستوى العلاقات نفسه، التي أقامها معها عام 1994، حينما فتحت إسرائيل في الرباط مكتبا للاتصال، والشيء نفسه قامت به الرباط حينما فتحت مكتبا للاتصال في تل أبيب.
وترى الحكومة المغربية أن الوضع في عام 1994 يختلف كليا عن الوضع في 2019.
وقطعت المغرب هذه العلاقات مع إسرائيل، مع اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية، في العام 2000.

وكان الإعلام العبري قد قال قبل زيارة بومبيو إلى المغرب، إن الزيارة تهدف إلى إقامة علاقات بين المغرب وإسرائيل، مشيرا إلى أن بومبيو سيعقد جلسة مع رئيس الحكومة الانتقالية الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، في العاصمة البرتغالية لشبونة، قبيل وصوله إلى الرباط، لهذا الغرض.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى