سيارات

​مازدا MX-5 السيارة الأكثر مبيعا في التاريخ وقصة الصحفي الذي كان سبب انتاجها

سنتحدث اليوم عن واحدة من أبرز السيارات الرياضية الخفيفة وهي Mazda MX-5 أو كما يسميها محبوها في الولايات المتحدة Miata.1 (1)

النشأة:

MX-5 لم يكن مخطط لإنتاجها من قبل شركة مازدا ، بل تعود فكرة إنشائها الى صحفي أمريكي يدعى Bob Hall كان يعمل لدى مجلة Motor Trend و لاحقا Autoweek وكان خبيرا في السيارات اليابانية ويتكلم اللغة اليابانية بطلاقه.

في عام 1978 التقى بوب مع المهندس Kenichi Yamamoto قائد ثورة المحركات الدوارة في مازدا ، و مدير قسم الأبحاث والتطوير في مازدا آنذاك Gai Ara . سأل ياماموتو و جاي بوب أي السيارات التي تقترح ان تصنعها مازدا في المستقبل؟

فاقترح عليهم ان يقوموا بصناعة سيارة تشبه السيارات الرياضية البريطانية الخفيفة Roadster والتي توقفت عن الإنتاج مثل Austin-Healey 100 التي توقف انتاجها أو Lotus Elan ، فتم أخذ الاقتراح ولم يتم العمل عليه فعليا. وفي عام 1981 انتقل Bob الى مازدا ليعمل في قسم تخطيط المنتجات للشركة في الولايات المتحدة في جنوب كاليفورنيا، التقى ياماموتو مع بوب واستذكر الحديث الذي دار بينهم في 1978 وقال له ماذا عن تلك السيارة التي اقترحت ان نقوم بتطويرها ؟ لماذا لا تدرس ان نقوم بإنتاجها ؟

Bob Hall الأب الروحي لمازدا MX-5

وفي 1982 أعطي الضوء الأخضر من قبل ادارة الشركة للعمل على بناء السيارة. لدراسة انتاجها قام Bob بجلب المصمم Mark Jordan لبدء في عملية التصميم، وفي عام 1985 بعد ان صار ياماموتو رئيسا تنفيذيا للشركة قام بتوصية مجلس ادارة الشركة للقيام بإنتاج السيارة رسميا وبالفعل تمت المواقفة رسميا على انتاجها وعرضت لأول مره في معرض شيكاغو في الولايات المتحدة عام 1989 .

الجيل الأول 1989 – 1997

أول جيل من السيارة كان يحمل محرك 4 سندر 1.6 لتر يولد قوة 116 حصان وعزم 136 نيوتن متر عند 5500 RPM

وناقل حركة مكون من 5 سرعات ونظام دفع خلفي بنظام تعليق منفصل.

منذ 1994 الى 1997 اصبحت تأتي بمحرك سعة 1.8 لتر يولد قوة 131 حصان وعزم 165 نيوتن متر .

الجيل الثاني 1997 – 2004

كان التغيير الأبرز في هذا الجيل هو الغاء تصميم الأنوار القابل للنزول والإرتفاع والتي لم تعد تتجاوز اختبارات السلامة للمشاة.

حافظ هذا الجيل على نفس ناقل الحركة 5 سرعات مع تطوير محرك 1.8 لتصل قوته الى 140 حصان.

وفي عام 1999 تم تطوير المحرك 1.8 بشاحن لتصل قوته الى 178 حصان وعزم 226 نيوتن متر.

الجيل الثالث 2005 – 2014

هذا الجيل حمل محرك جديد من عائلة Mazda L سعة 2.0 لتر يولد قوة 170 حصان وناقل حركة من 5 سرعات.

الجيل الرابع 2015 – حتى الآن

حمل هذا الجيل محرك مازدا بتقنيتها الجديدة SKYACTIV سعة 2.0 لتر بنسبة انضغاط كبيرة بلغت 13:0.1 يولد قوة 155 حصان وعزم 200 نيوتن متر. وناقل حركة SKYACTIV-DRIVE مكون من 6 سرعات وكذلك نظام تعليق جديد SKYACTIV-CHASSIS .

قامت مازدا مؤخرا بتطوير المحرك لتصل قوته الحصانية الى 181 وسيكون متوفرا بدءا من موديل 2019 .

في هذا الجيل قررت شركة FCA التعاون مع مازدا لإحياء سيارتها FIAT Spider 124

وكذلك شقيقتها Abarh Spider 124

لتكون نسخه من MX-5 تحمل نفس ناقل الحركة و نظام التعليق بتعديلات بسيطة والعديد من الأجزاء الاخرى مثل التصميم الداخلي كما يتم انتاج السيارة في مصنع مازدا في هيروشيما الى جانب MX-5

جوائز وأرقام :

حصلت MX-5 على العديد من الجوائز منذ ان تم انتاجها لأول مرة.

– تم بيع أول جيل منها اكثر من 400.000 وحدة وفازت في عام 1990 بلقب سيارة العام من مجلة Auto Mobile .

– قائمة افضل 10 سيارات من مجلة Car And Driver عام 1990 ، 1992، 1998 ،1999 2001، 2006 ، 2013 2016، و 2019

– جائزة سيارة العام في اليابان أعوام 2005، 2006 2015، 2016

– سيارة العام 2016 من YAHOO

– سيارة العام 2016 في المملكة المتحدة

– جائزة افضل تصميم لعام 2016 من World Car Design

– جائزة سيارة العام 2016 من WCOTY

– جائزة سيارة العام 2016 من The Daily Telegraph

– افضل سيارة رودستر من Auto Express لعام 2017

– جائزة افضل تصميم 2017 من Red Dot

– جائزة افضل سيارة من جريدة New York Daily News لعام 2018

– افضل سيارة تحت 25.000 جنية إسترليني من What car لعام 2018

– افضل سيارة اختيرت من السائقين في Motor Week لعام 2018

– افضل سيارة من مؤسسة RJC اليابانية لعام 2018

– اعطتها مجلة Top Gear 9 نقاط من اصل 10 ووصفتها بأفضل رودستر وافضل MX-5 صنعت حتى الآن

– وصفها جيرمي كلاركسون بأنها جوهرة هندسية و قال: “انها علاج للإكتئاب لا يمكن ان تكون في مزاج سيئ عندما تقودها “

وقال عنها في 2009: ” الحقيقة اذا كنت تريد سيارة رياضية فإن MX-5 هي سيارة مثالية ، لا شيء سيمنحك على الطريق قيمة افضل ولا الكثير من المرح سواها السبب الوحيد الذي يجعلني اعطيها تقييم 5 نجوم هو انني لا استطيع ان اعطيها 14 “.

– تعتبر أعلى سيارة بمقعدين مبيعا في التاريخ وفقا لموسوعة جينيس للأرقام القياسية ومنذ عام 2000 بمبيعات بلغت اكثر من نصف مليون نسخه

– في عام 2014 احتفلت مازدا بمرور 25 سنة على انتاجها واصدرت نسخه خاصة منها

– في عام 2016 وصل عدد انتاجها مليون سيارة.

1 (2)

1 (3)

1 (4)

1 (5)

1 (6)

1 (7)

1 (8)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى