شؤون اسرائيلية

غانتس يتفاوض مع لابيد وليفني استعداداً للانتخابات

رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال السابق بيني غانتس, الذي يخوض الانتخابات على رأس حزب جديد, تفاوض مع رئيس حزب “هناك مستقبل” يائير لابيد, ورئيسة حزب الحركة, رئيسة المعارضة, تسيبي ليفني, كل على حدة.

بيني غينتس

ذكرت مصادر عبرية ان رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال السابق بيني غانتس, الذي يخوض الانتخابات على رأس حزب جديد, تفاوض مع رئيس حزب “هناك مستقبل” يائير لابيد, ورئيسة حزب الحركة, رئيسة المعارضة, تسيبي ليفني, كل على حدة.

وقال مقربون من غانتس لموقع “مكان” ان التفاوض لم ينجح لان ليفني يسارية اكثر من اللازم, ولان لابيد رفض التنازل عن رئاسة الحزب المشترك.

وعقب رئيس وزراء حكومة اللاحتلال بنيامين نتنياهو على انضمام رئيس الأركان في السابق بيني غانتس الى المعركة الانتخابية قائلا “انني لا اريد ان ازعج اليسار اثناء تقسيمه للأصوات”.

ويلفت الى ان غانتس, الذي لم يعلن بعد رسميا برنامجه السياسي, يحظى بما بين أربعة عشر الى ستة عشر مقعدا في استطلاعات الرأي العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى