أخبار عالميةصحة

الصحة العالمية: شلل الأطفال ما زال حالة طوارئ دولية

منظمة الصحة العالمية تحذر من انتشار شلل الأطفال ما زال يصنف بمثابة حالة طوارئ صحية عامة بالنظر إلى التقدم الضعيف في استئصال المرض.

العالم سجل 27 حالة إصابة بشلل الأطفال البري في 2018

نبهت منظمة الصحة العالمية إلى أن انتشار شلل الأطفال ما زال يصنف بمثابة حالة طوارئ صحية عامة بالنظر إلى التقدم الضعيف في استئصال المرض.

وصرحت رئيسة لجنة الطوارئ الدولية بمنظمة الصحة العالمية، هيلين ريس، للصحفيين في إفادة هاتفية “نحن قريبون جدا من استئصال شلل الأطفال، لكن علينا أن نستخدم كل أدواتنا الدولية لتحقيق هذه الغاية”.

وأضافت ريس “الوضع الحالي ما زال يتطلب تطبيق حالة طوارئ صحية عامة تستدعي اهتماما دوليا”، وفق ما نقلت رويترز.

وكشفت أحدث أرقام من منظمة الصحة تسجيل 27 حالة إصابة بفيروس شلل الأطفال البري في عام 2018 جميعها في باكستان وأفغانستان.

وأعربت ريس عن قلق المنظمة الشديد لأن هذا العدد أعلى قليلا منه في العام الماضي وطالبت الحكومات بعدم إبداء أي تراخ في المعركة الرامية لاستئصال هذا المرض المعدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى