من ذاكرة النكبة

في مثل هذا اليوم … الجيش المصري يستلم شؤون البلاد

قبل 6 اعوام من الآن تسلم المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية حكم البلاد بعد تنحي الرئيس الاسبق محمد حسني مبارك

الجيش المصري. ويكيبيديا.
الجيش المصري. ويكيبيديا.

اصدر المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية في مثل هذا اليوم من العام 2011 اعلانا دستوريا يعلن فيه حل مجلسي الشعب والشورى (السلطة التشريعية) ويجمد العمل بالدستور المصري، ويعلم بذلك توليه ادارة شؤون البلاد بصورة مؤقتة لستة اشهر او الى حين اجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية.

واتى هذا التطور ضمن الاحداث السريعة التي عصفت بمصر ابان ثورة 25 يناير/ كانون الثاني التي اطاحت بالرئيس الاسبق محمد حسني مبارك نتيجة للمظاهرات التي خرج بها الملايين والاعتصامات التي ازدحمت بها الميادين خصوصا ميدان التحرير في القاهرة.

وتنحى مبارك –على لسان نائبه عمر سليمان- في 11 فبراير/ شباط، وسلم ادارة شؤون البلاد للجيش (المجلس الاعلى للقوات المسلحة)، تعهد المجلس العسكري بضمان تنفيذ وعود مبارك والالتزام برعاية مطالب الشعب والسعي لتحقيقها.

واصبح بذلك المشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع والانتاج الحربي حاكما عسكريا لمصر، لتتأجج بعدها المظاهرات رفضا لما يعرف بـ ” حكم العسكر”، ومن ثم اجريت انتخابات برلمانية ورئاسية فاز بها آنذاك الرئيس المخلوع محمد مرسي المنتمي لجماعة الاخوان المسلمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق