أخبار عالميةالأخبار العاجلة

الرئيسة البرازيلية تصف نائبها بـ”زعيم المؤامرة” الهادفة للإطاحة بها

الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف تقول إن نائبها ميشال تامر يتآمر عليها من أجل الإطاحة بها، ووصفته بـ “زعيم المتآمرين”.

JEN_3901
اتهمت الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف الثلاثاء نائبها ميشال تامر بأنه “زعيم المؤامرة” الهادفة للإطاحة بها قائلة إن “قناع المتآمرين سقط”.

وتطرقت روسيف إلى العمل الأخرق الذي قام به نائبها عندما سرب الاثنين “بشكل غير مقصود” تسجيل خطاب إلى الأمة، مستبقا خلافته لزعيمة اليسار التي تدنت شعبيتها كثيرا.

وصرحت روسيف خلال احتفال في برازيليا “نحن نعيش لحظات غريبة من انقلاب وخداع وخيانة” واصفة ميشال تامر دون أن تسميه بأنه “زعيم المتآمرين”.

وأضافت روسيف (68 عاما) إن “قناع المتآمرين قد سقط. لا تستحق البرازيل والديمقراطية مثل هذا الخداع. هذا التصرف يكشف خيانة تجاهي وتجاه الديمقراطية وهو دليل على أن هذا الزعيم المتآمر ليس له أي التزام تجاه الشعب”.

وردا على اتهامات المعارضة اليمينية لها بتجميل حسابات عامة، أكدت روسيف أنها لم ترتكب أي “جريمة في تحملها المسؤولية” من شأنها أن تبرر إقالتها وقالت إنها ضحية “انقلاب” مؤسساتي.

وفي حال تمت إقالة روسيف فإن ميشال تامر سوف يخلفها حتى الانتخابات العامة المقبلة المقررة في 2018 طبقا للدستور. وتامر يبلغ من العمر 78 عاما وهو محام في علم الدستور، لم يخف طموحاته منذ عدة أسابيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى