أخبار محليةالأخبار العاجلة

يوم للاستشارة المهنية ولقاءات ضمن حملة “حقك تعرفي حقك”

لليوم الرابع على التوالي، نظم  طاقم حملة ” حقك تعرفي حقك” بمب ادرة النائبة حنين زعبي (التجمع ، القائمة المشتركة) يوما خاصا  للاستشارة المهنية حول حقوق الن ساء في العمل وذلك في مقرات  التجمع الوطني الديمقراطي بمدينتي سخنين وأم الفحم.

tnIMG-20160309-WA0071

بدأ اللقاء بمحاضرة حول الانتها كات العديدة التي تتعرض لها الن ساء في العمل، ومنها: عدم دفع الحد الأدنى من الأجور، عدم دفع ساعات عمل إضافية، التلاعب في قسيمة الراتب، عدم إعطاء بدل سفريات، عدم دفع ساعات إضافية، عدم دفع مقابل الدوام الليلي او أيام العطلة، الإجازة السنوية، تعويضات الفصل التحرش الجنسي، وغيرها العديد من الانتهاكات، التي تواجه المرأة العربية خصوصا يوميا، وبشكل كبير. كما تطرقت إلى سبل الاحتجاج ومسارات المطالبة بتلك الحقوق.

قدمت الورشات من قبل المحاميتين نسرين مصاروة وحنين اغبارية.

كما قدم مراقب الحسابات سيف خطي ب مداخلة للمشاركات في سخنين حو ل قانونية قسيمة المعاش وظروف ا لعمل بالسياق المالي.

وفي هذا اللقاء تناولت المحامية نسرين مصاروة موضوع انتهاك حقوق النساء العربيات بالعمل واهمية وشدة هذه الانتهاكات بالسوق الخاص بشكل خاص وهذا كما يتبين من توجهات النساء لاستشارات وتمثيل لجمعية كيان- تنظيم نسوي، التي تعمل على هذا الموضوع منذ سنين.

بالاضافة ، شددت المحامية مصاروة على اهمية توجه النساء لتلقي استشارة او تقديم شكوى لان الحقوق تنتزع ولا تمنح، وهذا مع الاخذ بعين الاعتبار الاوضاع الاقتصادية التي يعيش بها مجتمعنا والنساء بالذات. بالاضافة لذلك، تم تناول مسؤولية الدولة ومتخذي القرار بتطبيق قوانين العمل التي من شأنها ان توفر الحماية للعاملات وملائمة السوق لهن ولظروفهن وفي معالجة التحديات البنيوية للقرى العربية التي تمنع من النساء الوصول لاماكن عمل خارج قراها. لجانب مسؤولية الدولة توجهت المحامية مصاروة للمشغلين انفسهم للتوقف عن انتهاك حقوق النساء لان هذه الانتهاكات من شأنها ضرب سوق العمل وابعادنا اكثر عن العدالة التي نطوق اليها لنساءنا  بعملهن وبتحقيق حقوقهن الاساسية في سوق العمل

 وفي نفس السياق، قامت النائبة زعبي بالمشاركة في احتفالية جمعية “سوا” بمناسبة مرور 10  سنوات على تأسيسها، وذلك في قاع ة ومسرح سينمانا في الناصرة، حيث تقوم تلك الجمعية بدعم النساء للدخول في سوق العمل وذلك عبر أقامة مصلحة خاصة بهم، ودعمهن المادي والمهني بواسطة قرض غير بنكي خاص، وقد تم دعوة النائبة زعبي بصفتها المساهمة والمبادرة  بتوسيع هذا الصندوق، ليشمل أكثر من 3000 امرأة، في مرحلته الأولى، وذلك قبل ٤ سنوات

وأكدت من خلال كلمة لها على أن الاستقلال الاقتصادي هو عماد استقلال الفرد، وهو ما يقدم له أمنا حياتيا وليس فقط اقتصاديا.

tnIMG-20160309-WA0067

tnIMG-20160309-WA0068

tnIMG-20160309-WA0069

tnIMG-20160309-WA0070

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى