الأخبار العاجلةفلسطين 67

الخارجية الأميركية تدرج على “لائحتها السوداء للإرهابيين الدوليين” ثلاثة من قادة حماس

وزارة الخارجية الأميركية تعلن أنها أدرجت على “لائحتها السوداء للإرهابيين الدوليين” أسماء ثلاثة من قادة حركة حماس، هم: قائد الجناح العسكري محمد الضيف، والأسيران المحرران عضوا المكتب السياسي للحركة يحيى السنوار وروحي مشتهى بالإضافة إلي الاسير المحرر اللبناني سمير قنطار.

329525C

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية امس الثلاثاء أنها أدرجت على “لائحتها السوداء للإرهابيين الدوليين” أسماء ثلاثة من قادة حركة حماس، هم: قائد الجناح العسكري محمد الضيف، والأسيران المحرران عضوا المكتب السياسي للحركة يحيى السنوار وروحي مشتهى بالإضافة إلي الاسير المحرر اللبناني سمير قنطار.

ابو زهري: ادراج امريكا قيادات في حماس على قائمة الارهاب غير اخلاقي

اعتبرت حركة حماس اليوم الثلاثاء ان وضع عدد من قيادات الحركة وكتائب القسام على قائمة الاٍرهاب الأمريكية إجراء غير أخلاقي ومناقض للقانون الدولي.

وقال سامي ابو زهري الناطق باسم الحركة في تصريح مقتضب:” كما يمثل تشجيعا للإرهاب الإسرائيلي وهذا الإجراء تافه ولن يفلح في منعنا من القيام بواجباتنا الوطنية لحماية شعبنا وتحرير أرض فلسطين”.

الجهاد: قرار امريكا يعطى الضوء الأخضر للاحتلال باغتيال قادة المقاومة

وأكدت حركة الجهاد الإسلامي امس الثلاثاء أن إدراج قادة المقاومة على لائحة الإرهاب الأمريكية ابتزاز سياسي وترهيب لكل من يخالف السياسات الأمريكية وهو سلوك استعمارى يحول فيه المعتدى عليه والمقاوم الى “إرهابى”.

وقال الدكتور يوسف الحساينة القيادي في الجهاد الإسلامي في تصريح وصل “معا”:” بأي حق تعطى الإدارة الأمريكية لنفسها تصنيف المقاومين الذين يمارسوا حقهم فى الدفاع المشروع عن النفس ودفع العدوان والظلم ويسعوا الى تحقيق الاستقلال وتقرير المصير الذي نصت عليه القوانين الدولية”، وتساءل كيف تعطى الادارة الأمريكية لنفسها هذا الحق وهى التي رفضت التوقيع على مجموعة من المعاهدات والاتفاقيات الدولية التي تشجب الارهاب الرسمى مثل معاهدة منع جرائم الإبادة الجماعية وهى التى ما زالت تغطي على جرائم الاحتلال الإسرائيلي كما سبق لها ان دعمت نظام الفصل العنصري في جنوب أفريقيا؟

 وأكد الحساينة أن الإدارة الأمريكية تضع بهذا نفسها فى مواجهة تطلعات الشعوب التى تسعى لتحقيق الاستقلال وتقرير المصير.

وأضاف هذه اللائحة التي تجددها الادارة الأمريكية تهدف الى الغطاء على جرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني سيما بعد جريمة احراق عائلة دوابشة مستدركا بالقول :” وقد سبق لهذه الإدارة رصد مكافاة مالية كبيرة لتحديد مكان د رمضان عبد الله الامين العام لحركة الجهاد الإسلامي وملاحقته وفى العام الماضى كما ادرجت زياد النخالة نائب الأمين العام لحركة الجهاد على هذه اللائحة”.

وبين أن إدراج قادة المقاومة حاليا على لائحة ما يسمى الإرهاب يعطى الضوء الأخضر للاحتلال الإسرائيلي لملاحقتهم واغتيالهم وهو تبنى للرواية الإسرائيلية التي تهدف الى تشويه صورة المقاومة الفلسطينية ودائما السياسية الأمريكية تحكمها المصلحة الصهيونية لانها سياسية متناقضة وتسعى لتعزيز تحالفها مع اسرائيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى