أخبار الطيبةصحة

الطيبة -آلاء اجميل تنصح الحجاج بتناول الغذاء الصحي

التغذية السليمة تمد الحاج بالطاقة اللازمة لأداء المناسك المختلفة في فترة الحج ، وتجنبه الإصابة بأمراض قد تحرمه من إكمال تلك المناسك..

 

التغذية السليمة تحسن أداء الذاكرة!
التغذية السليمة تحسن أداء الذاكرة!

ولهذا فعلى الحاج أن يتناول الغذاء الصحي والسليم وأن يمتنع بالوقت ذاته عن الاسراف في تناول الطعام لقوله تعالى ” {وكُلُواْ وَاشْرَبُواْ وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ} (سورة الأعراف:31)”.

وفي هذا الخصوص تجدر الإشارة إلى عوامل مهمة تحدد أسلوب الغذاء والتغذية الصحيحة في فترة الحج ، لكي يكون غذاء الحاج صحيًا يجب أن يكون متنوعًا وموفرًا لاحتياجاته من السعرات الحرارية والبروتينات والدهون والنشويات والفيتامينات والمعادن والسوائل.

على الحاج أن يتبع الإرشادات الغذائية التاليه لضمان حفاظه على تغذيه صحيه متوازنه :

• تعتبر التغذيه السليمه الدعامه الرئيسيه لصحة الانسان , عند حصول أي نقص فيها تكون مقاومة الجسم للامراض ضعيفه وبالتالي قدرته على تحمل المشقه والجهد لدى اداء مناسك الحج تقل ، علينا الأخذ بعين الاعتبار أن الحاج يحتاج الى زيادة في الطاقه نظراً للمجهود الإضافي الذي يبذله لأداء مناسك الحج .

• التركيز على التنويع في مكونات الطعام ، والاتزان باستهلاك العناصر الغذائيه التي يحتاجها الجسم ,والحرص على تناول ثلاث وجبات رئيسيه واضافة وجبتين إلى ثلاث  وجبات صغيره ما بين الوجبات الرئيسية لضمان تغذيه سليمه ومتوازنه على مدار اليوم ، والتزود بالطعام مسبقاً.

• الحرص على تناول وجبة الإفطار ، لأنها تمد الحاج بالطاقه التي يحتاجها خلال اليوم.

• الاكثار من شرب السوائل ، خاصةً الماء إذ على الحاج شرب ما لا يقل عن ال لترين من الماء يومياً لمنع إصابته بالجفاف.

• تناول الفواكه والخضروات الطازجة بعد غسلها جيداً ، فهي مصدر جيد للفيتامينات والأملاح المعدنية والألياف الغذائية والطاقة.

• الإكثار من تناول الأغذيه الغنيه بالألياف الغذائيه لفوائدها العديده: الوقائيه ، عسر الهضم ومعالجة الامساك مثل الخبز المصنوع من القمح الكامل ، التمر والخضار.

• تناول منتجات الحليب يومياً وتفضيل قليلة الدسم منها ، والحرص على التأكد من سلامتها ، صلاحيتها وظروف حفظها وتخزينها.

• الامتناع عن تناول الاغذيه “النيئه” غير المطبوخه بشكل كامل خاصةً اللحوم لاحتمال اصابتها بالجراثيم وفحص سلامة المعلبات قبل شرائها.

• التقليل من استهلاك السكريات والمشروبات المحلاه بالسكر لغناها بالسعرات الحراريه والسكر التي تؤدي للسمنه وإلى الشعور بالجوع بعد فتره قصيره.

• ألابتعاد عن الوجبات السريعه والمقليه “الدسمه” ، مع الاهتمام بمصدرها وسلامتها حين الاضطرار لتناولها.

• التقليل من تناول الموالح ، المكابيس والمخللات والاعتدال في اضافة الملح للطعام. للحفاظ على توازن الاملاح في الجسم خاصة مع التعرض للتعرق الشديد خلال أداء مناسك الحج .والحرص على التعويض المستمر للسوائل المفقوده.

حجاجنا الاعزاء: غذاؤكم مهم… فلا تغفلوا عنه … اختاروه بعناية … وفقاً لوضعكم الصحي.

حجاً مبرورًا وسعيًا مشكورًا وذنبًا مغفورًا  إن شاء الله!

 

أخصائية التغذيه السريريه -الاء اجميل

عيادة ألين لتغذية الروح والجسد

 

تعليق واحد

  1. شكراً على النصيحة الغذائية للجسد اما غذاء الروح فهي القرآن والسنة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق