أخبار محلية

استمرار حظر التجوال في ميدان العباسية في القاهرة

أفاد مصدر عسكري بأن المجلس العسكري الحاكم بمصر مدد حظرا فرضه في حي العباسية بالقاهرة لليوم الثاني على التوالي، في حين شن الجيش حملة اعتقالات كثيفة بعد المواجهات العنيفة التي جرت في محيط وزارة الدفاع بالحي بين متظاهرين مناهضين له وجنوده الذين سقط منهم قتيل نظمت له السبت جنازة عسكرية رسمية.

جنازة الجندي سمير انور اسماعيل

وجاء أن أعداد المعتقلين ممن يجري التحقيق معهم في أحداث العباسية ارتفع إلى أكثر من ثلاثمائة شخص بينهم 26 أفرج عنهم في وقت لاحق، مشيرا إلى أن حالة من الهدوء الحذر تسود محيط وزارة الدفاع بعدما فضت قوات الجيش اعتصاما هناك دام أسبوعا.

وأعلنت النيابة العسكرية بعد ظهر السبت حبس 300 شخص لمدة 15 يوما “في انتظار نتائج التحقيق” بشأن المواجهات التي شهدتها العباسية وسقط خلالها قتيلان وأكثر من 300 جريح. واستنادا إلى مصدر عسكري يوجد تسعة صحافيين بين هؤلاء المعتقلين.

في المقابل أصدر رئيس هيئة القضاء العسكري اللواء عادل مرسي السبت قرارا بإخلاء سبيل الفتيات المحتجزات في إطار هذه الاشتباكات. وقال إن “النيابة العسكرية قررت الإفراج عن جميع الفتيات المقبوض عليهن في أحداث العباسية التي وقعت الجمعة”.

ولم يوضح رئيس القضاء العسكري عدد هؤلاء الفتيات المحتجزات اللواتي يقول متظاهرون إنهن ما بين 14 و17 فتاة من بين 320 اعتقلوا الجمعة. ووفق مصدر حقوقي فإن النيابة وجهت للمقبوض عليهم اتهامات منها التعدي بالضرب على أفراد القوات المسلحة المكلفين بالخدمة، والانضمام إلى جماعة لتقويض الأمن العام.

وتتضمن الاتهامات أيضا التجمهر في الطريق العام، وتعطيل الطرق في محيط وزارة الدفاع، والوجود في منطقة عسكرية حظرت السلطات العسكرية التجمع فيها. وقد رفض المعتقلون جميعا هذه التهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى