اليوم |
اغلاق
اغلاق

رثاء لِجدتي الغالية بدرية محمود طويل (ام عوني)

الكاتب: | نشر يوم 20.01.2013 الساعة 11:47 | ضمن التصنيف كلمة حرة | 3 تعليقات على رثاء لِجدتي الغالية بدرية محمود طويل (ام عوني)

وصلتنا هذه القصيدة من الشابة آية عوني طويل ترثي بها جدتها الحاجة ام عوني طويل التي توفاها الله قبل مدة وجيزة. هذا ولم تذكر المرسلة هل نظمت القصيدة بنفسها ام استعانت بها من مصدر آخر.

غَصّ الكَلامُ في حَلقي
وَجفت دُموعَ عَيني
فإستَبدَلتُها بأنهارٍ مِن الدمِ
وَما عُدت أرى غَير سَوادِ الليلِ
وَما حاجَتي بَعدُكِ بالبصرِ !!
وقَلبي أُرثيكِ بِهِ ؟
أم أرثي بِهِ نَفسي ؟
فإن كُنتِ في اللحّدِ صُرتِ
فأنا أعيشُ بِهِ
وإن كُنتِ على الأرضِ أمشي
وإن كُنتُ فوق الثُرى أحيا
فَرَوحي مَعُكِ الآن في النعشِ
ما حاجَتي لِحياةٍ لَستِ بِها !!

إطمَئِني فَــ لِخِدمَِة رَوحُكِ نَذَرُتُ نَفسي
وَ والله ، والله لَولا خَوفٌ مِنهُ وَخَشيةٌ
لَتَجَرعتُ السّم وأنهيت عُمري
و لأوقَفتُ بيدي نَبضُ قَلبي
لَكِن أخشى أن في النارِ أمسّيَ
فأُحرَمُ مِن لِقياكِ في الجَنَةِ
هُناكَ تَحتَ العَرشِ
فأمَلي بِالرٰحمَنِ مُعَلَقٌ
أنّ يَجمَعُنا غَداً بِـ جَنَةِ الخُلدِ

آه آه يا قَلبي
كَيفَ سَتَصبُرَ عَلى الألَمِ
وَكَيفَ تَقوى عَلى الحياةِ
وأمرُ مَوتِكَ قَد حُسِمَ
أرجوكَ يا نَبضي توقَف
أرجوكَ الآن أنّ تَضعَف
أرجوكَ لا تَسَتمِر
أرجوكَ بِـ حالي يا الله أنّ ترأف

سَتبقى الأشياءُ مِن بَعدُكِ تُذَكِرُني
إنَكِ تَرَكتِ أشياءٌ مِن قَلبُكِ
في كُلَ ما هوَ مِن حَولي
بِمُفرَداتٌ مِنَ الشَوقِ وَالحَنينُ
وَفي عَتمَةُ الضَجَرِ

ماذا تَبَقى سِوى ظِلُكِ وَالذكرَياتُ العَطِرَه
فَسأوَدِعُها بأمتنانٍ كَبيرٍ
لمُِجَردُ إنَها كانَت بَينُنا
وَسأوَدِعُها بِصَمتٍ وَكِبرياء
سأوَدِعُها بِصَمتٍ كبير

هَكذا هي النوائِبُ تَفنى الزهور
وَلكِنُها لا تُميتُ بُذورِها
فأنا باقيه وَعَليا أنّ أرضّى بِنَوافِذَ الرٰحمَنِ
رَحمُكِ الله وأظَلَكِ في ظِلِهِ الكَريمُ
يا حُصّةً مِن حَياتي أُظلِمَت
لن أراكِ لَحظةّ مِن نهارٍ للأبد
يا شَمعَةٌ كُنتِ المُضيئة لِبَيتِنا
لَنْ تَكوني بَينُنا يَوماً طول الزمن
يا حُباً في غاليةٍ لَم يَزل يُذكِرُني
بِِمَن كانت في حَياتي كالقَمْر
يـا شُـوقـاً يُحِِنُ في قِلـبٍ
إلى جَلسَةٍ مِلَحُهَا كُنتِ والشُهَد

يا جَدَتي بَل أُمي بَل كُل الحَنان
يغمُرُني وأهلــي مِن بُعَد
هل حقاً رَحَلتِ ؟؟ وهل هَذا
هو الموتُ مصيرُ كُلٍ أحَدّ

يا أبي عَينُ حبيبتي قَدّ هَدّت
يا أبي حُصّةُ الحُبِ وَدَعتُ لِلأبَد
يا أبي أيُ صُبـحٍ سَيكونُ بَعْد
مَن كانت لَنا الأنسَ والسُعَــد
يا أبي أحسَـن اللهُ عَـزاءُكَ
فيمَن كُنتُ لَـهـا الطَبيبَ والـوَلَـد
يا إلهي بِرَحمَتِكَ لا نَستَغيثُ بِسِواها
لمِن كانَت لِقيامُ الليلِ كالوَتد.
رَحَمُكِ الله يا جدتي وأدخَلُكِ فَسيَح جَناتِهِ .

***

الرجاء قراءة الفاتِحة على رَوحِها الطاهِرة..

بِقلم حِفيدِتُكِ : ايه عوني طويل

الوسوم:
ساهم في نشر الموضوع:

عدد التعليقات: 3

  1. تاور طويل :

    الله يرحمك و يجعل مثواك الجنة . كل نفس ذائقة الموت وانما توفون اجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وادخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا الا متاع الغرور الله يا حجة با غالية

  2. Allah er7mha enshallah

  3. Allah er7mha em 3wnee o ej3l mthwaha aljnee enshallah

تابعونا

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان


بحث في الدليل التجاري

إعلانات

انضموا لموقع الطيبة نت في الفيسبوك

انضموا لموقع الطيبة نت في جوجل بلس

(function() { var po = document.createElement('script'); po.type = 'text/javascript'; po.async = true; po.src = 'https://apis.google.com/js/plusone.js'; var s = document.getElementsByTagName('script')[0]; s.parentNode.insertBefore(po, s); })();

نشر علماء الفلك الأوروبيون المشغلون لمرصد GAIA الأوروبي الفضائي مقطع فيديو يظهر ملامح مجرتنا بعد مرور 5 ملايين عام.

موقع الطيبة نت © جميع الحقوق محفوظة 2003-2014
21