أخبار عالميةالأخبار العاجلة

فقدان الاتصال بطائرة ركاب تقل 28 شخصا في أقصى شرق روسيا

أعلنت خدمات الطوارئ الروسية عن فقدان الاتصال بطائرة من طراز “أن – 26” على متنها 27 شخصا، في كامتشاتكا في أقصى شرق البلاد.

وأفادت وزارة الطوارئ الروسية بأن الاتصال انقطع مع الطائرة التي أقلعت في رحلة إلى بلدة بالانا في كامتشاتكا.

وصرح متحدث باسم وزارة الطوارئ بأن ستة من أفراد الطاقم و22 راكبا بينهم طفل واحد، كانوا على متن طائرة “أن – 26″، مضيفا أن طائرة مروحية ورجال إنقاذ تابعين لوزارة الطوارئ انطلقوا في عملية البحث.

هذا وبعد فقدان الاتصال بطائرة النقل في كامتشاتكا، فتحت لجنة التحقيق الروسية قضية جنائية بشأن انتهاك قواعد السلامة.

وذكرت وكالة أنباء تاس أن طائرة “أن – 26” كانت متوجهة من مدينة بتروبافلوفسك كامتشاتسكي إلى بلدة بالانا، مشيرة إلى أن مكتب المدعي العام يقول إن الطائرة تحمل 29 شخصا، 23 راكبا وطاقما مكونا من 6 أشخاص.

وأفيد في هذا الشأن بأن الاتصال بالطائرة انقطع في منطقة بالانا حين بدأت في الهبوط، فيما لم يبلغ أفراد الطاقم عن أي مشاكل اثناء الرحلة، إلا أن خدمات الطوارئ الروسية لا تستبعد احتمال سقوط الطائرة في البحر.

ونقلت وكالة “تاس” عن مصدر أن الطائرة تابعة لشركة طيران محلية، وأنها كانت في حالة سليمة من الناحية الفنية قبل الإقلاع.

يشار إلى أن “أن – 26” طائرة نقل متعددة الأغراض سوفيتية ومن بعد روسية، ويبلغ الحد الأقصى لوزن الإقلاع 24 طنا، فيما تصل سرعتها القصوى إلى 540 كيلو مترا في الساعة.

المصدر: نوفوستي+ تاس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى