أخبار قلنسوةأخبار محلية

بيان اللجنة الشعبية في قلنسوة اثر الجريمة المزدوجة

وصل موقع الطيبة نت بيان اللجنة الشعبية في مدينة قلنسوة اثر مقتل الشابين ليث نصرة ومحمد خطيب باطلاق نار صباح اليوم .

وجاء في البيان :” شلال دماء ابنائنا يستصرخ ، الضمائر الحيه ، فقد الامن والامان نستنكر العنف والجريمة التي استشرت،  اللجنة الشعبية في قلنسوة ، تستنكر وتدين اطلاق النار على اهل مدينتنا لقد فقدنا الامن والامان حيث وصل الى انتهاك حرمة المنازل وهذه ليست المرة الاولى.
مسلسل العنف ما زال مستمر وشلال الدم يسيل الى متى!؟ غير معقول وغير مقبول .
قمة الاستهتار باهل مدينتنا خاصة وبمجتمعنا العربي الذي ينزف ويئن من تزايد حالات العنف والقتل . ونحن في اللجنة الشعبية قلنسوة ، نطالب الكشف عن المجرمين  ونحمل الشرطة المسؤولية  ، عن استمرار موجة العنف والجريمة في قلنسوة كما اننا نؤكد على ان
انتهاك حرمة البيوت خطا احمر لا يمكن السكوت عنها وعلى الشرطة ان تقوم بواجبها.  كفى للعنف والجريمة المستشرية بمجتمعنا .  مللنا بكل معنى الكلمة ، من هذه الظاهرة التي باتت تؤرق مضاجع جميع المواطنين في هذا البلد الطيب باهله.
وندعوا اهل بلدنا ،نشر ثقافة التسامح واستنكار كل ظواهر الجريمة والعنف التي تسيء لنا جميعا.
وقد تصل كل بيت .”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى