أخبار محليةالأخبار العاجلة

إسرائيل تستعد للإغلاق- 300 حاجز ونشر 6000 شرطي

قبيل دخول الإغلاق الثالث في اسرائيل، مساء الاحد في الساعة 17:00، بسبب تفشي فيروس كورونا من جديد، ستدير إدارة المرور بالشرطة الاسرائيلية أكثر من 300 نقطة تفتيش وحاجز في جميع أنحاء اسرائيل.

تصوير: الشرطة

وقال كبار مسؤولي الشرطة الاسرائيلية الليلة إن نقاط التفتيش ستكون ثابتة، طيلة ساعات اليوم ولكن سيتم تعزيزها بشكل أساسي من الساعة 18:30. وستكون القوات التي ستعمل على فرض الإغلاق مقسمة إلى مستويين، وكلاهما سيتألف من 4000 إلى 6000 شرطي.

كما أوضحت الشرطة الاسرائيلية أنها ستقدم طلب تعزيزات للجيش الإسرائيلي بقدر ما هو ضروري.

وقال احد المسؤولين”نأمل أن نواجه أقل عدد ممكن من المناوشات غير المحبذة بين المواطنين ورجال الشرطة، ونأمل أن يكون هذا هو الإغلاق الأخير. سيكون هذا الإغلاق مشابهًا للإغلاق الثاني، والقيود لا تزال تسمح بحرية الحركة”.

وأوضحت المصادر “اننا نشهد احتجاجات ومن المتوقع ان نشهد احتجاجات غدا ايضا بالقرب من مدخل الاغلاق”.

ماذا سيغلق؟

– إغلاق الأماكن العامة والمصالح التجارية ما عدا المحلات الضرورية

-وحدات الإقامة و المبيت والتسيمريم

-حديقة الحيوانات ورحلات السفاري

-محميات طبيعية ومتنزهات وطنية ومواقع وطنية واثرية

-العلاجات غير الطبية: كوافير وصالونات الشعر وعلاجات التجميل والطب التكميلي

-مركز تجاري أو سوق بيع بالتجزئة

-المتاحف

-اغلاق الجزر الخضراء (إيلات والبحر الميت)

وأشار مصدر في الشرطة الاسرائيلية إلى أنه سيتم ابداء اهتمام خاص لحوادث العنف الأسري في ضوء الواقع الذي يعيشه الجمهور. “يأتي الإغلاق الحالي في واقع معقد يتطلب منا أن نفهم أن الجمهور منهك ، وقد تم أخذه بعين الاعتبار”. وبحسب المصدر ، فإن “واقع الإغلاق الثالث لا يشبه واقع الإغلاقين السابقين ، إنه تحد كبير للشرطة”.

وأوضحت الشرطة الاسرائيلية أنه سيتم التركيز بشكل كبير على تطبيق القانون في المجتمعين العربي والحريدي. وقال المسؤولون المنخرطون في الاستعدادات للإغلاق “سيتم دمج العديد من القوات في هذه المجتمعات، ولن يكون ذلك سهلاً”. “هناك حوار مع القيادات وهناك جزء كبير يتعاون. في هذه المجتمعات أيضًا ، سنقوم بتنفيذ المعلومات والوقاية ، ولن نسمح بالتجمعات”.

وأوضحت الشرطة الاسرائيلية كذلك “أننا لن نتنازل عن هذا الأمر ، على الرغم من أننا سنذهب أولاً وقبل كل شيء إلى لغة الحوار ، وعندما تكون هناك انتهاكات صارخة ، وسيُطلب منا العمل ضدها – سيتم معالجتها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى