أخبار فنية

طلاق كاردي بي و الرابر أوفسيت بعد مرور 3 سنوات على زواجهما

الشهرة والثروة غير كافية لحماية الزواج من انتكاسات عاطفية أو إحباطات شخصية، وككل المشاهير وصل الزوجان الشهيران كاردي بي وأوفسيت إلى طريق مسدود بعلاقتهما،ثم إلى الطلاق.

اضطرت النجمة العالمية ومغنية الراب الشهيرة كاردي بي الحائزة على جائزة “غرامي” عن أفضل ألبوم راب،وتحتل المركز الأول في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية بلونها الغنائي،البالغة من العمر”27 عاماً” إلى الإنفصال عن زوجها مغني الراب أوفسيت ،بعد العديد من الخلافات التي وقعت بينهما والتي أدت الى دخولهما في حرب قضائية بينهما. وحسب التقارير الاعلامية تقدمت كاردي بي بطلب الى محكمة الأسرة في ولاية جورجيا الأمريكية، لانهاء زواجها وطلاقها رسمياً يوم الإثنين 14 أيلول – سبتمبر 2020 الجاري، مشيرة الى وجود نزاعات بينهما لا يمكن حلها، ولا يوجد أمل للتراجع عن قرار الطلاق وإصلاح العلاقة الزوجية بينهما،وحددت أول جلسة استماع لقضية الطلاق في 4 نوفمبر المقبل،وفقاً لوسائل إعلام أمريكية مختلفة.

معركة وشيكة على حضانة ابنتهما
الزوجان الشهيران كاردي بي وأوفسيت

وطلبت كاردي بي في دعوى الطلاق المقدمة، حضانة ابنتهما “كولتور -عامان” التي أنجبتها في يوليو- تموز 2018 مع طلب آخر يلزم زوجها أوفسيت بدفع نفقة من دون أن تحدد قيمة المبلغ المطلوب منه.

 

تزوجا سراً
الزوجان الشهيران كاردي بي وأوفسيت

وتم زواج مغنية الراب كاردي بي من مغني الراب أوفسيت سراً عام 2017 بعد قصة حب قوية وجميلة،وكشفت كاردي بي عبر مواقع التواصل الإجتماعي في عام 2018،أنهما كانا بحالة حب جديدة،وبنضوج كامل،أدركا أنهما لا يريدان أن يفقدا بعضهما البعض،فاستيقظا في صباح أحد أيام شهر أيلول – سبتمبر ،وقررا الزواج بحفل خاص سري،من دون ماكياج أو فستان زفاف أو خاتم.

وحدث أول إنفصال بينهما في عام 2018 ،وقيل أن السبب خيانة أوفسيت لزوجته كاردي بي،ثم استأنفا علاقتهما مجدداً،لكن هذا الصلح على ما يبدو لم يستمر طويلاً،وقررت كاردي بي المبادرة إلى إنهائه للأبد رسمياً.

وقال مصدر مقرب،أن كاردي بي وأوفسيت منفصلان ودياً الآن،بانتظار طلاقهما رسمياً في الأسابيع المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى