أخبار عالميةالأخبار العاجلة

لماذا يشكك العلماء في اللقاح الروسي؟

شكك العلماء ومسؤولو الصحة العامة، في إعلان روسيا جاهزية لقاح فيروس كورونا الجديد، بالرغم من تأكيدات موسكو، أن اللقاح يعمل بشكل فعال للغاية، وهو قادم لحل أزمة كورونا التي شلت حركة العالم لأشهر طويلة.

getty images

وكان وزير الصحة الروسي، قد أعلن الأربعاء، أنه سيتم خلال أسبوعين إنتاج الكمية الأولى من اللقاح الروسي الجديد، على الرغم من الشكوك الدولية تجاهه التي تم التعبير عنها عقب إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتن عن التوصل إليه.

وكان بوتن  قد أعلن، الثلاثاء، أن بلاده طورت أول لقاح ضد فيروس كورونا المسبب لوباء كوفيد-19، مشيرا إلى أن 20 دولة طلبت الحصول على اللقاح الروسي.

وعلى الرغبم من “الإعلان الكبير”، حذر الخبراء الطبيون، من أنه بدون المرحلة الثالثة من التجارب السريرية على نطاق واسع، فمن غير المعروف حقا ما إذا كان اللقاح فعالا، وما هي الآثار الجانبية المحتملة التي يمكن أن تحدث على عامة الناس.

وقال دانيال سالمون، مدير معهد سلامة اللقاحات في كلية جونز هوبكنز بلومبيرغ للصحة العامة، إن “تجارب المرحلة الثالثة حاسمة” لتطوير الأدوية واللقاحات.

وأضاف: “هل سأكون واثقًا من السلامة والفعالية بدون المرحلة الثالثة؟ بالطبع لا”، وفقا لموقع “سي إن بي سي”.

يذكر أن المرحلة الثالثة من اللقاح الروسي انطلقت الأربعاء، والتي تشمل التجارب السريرية، وبالرغم من عدم اكتمال هذه المرحلة، كانت روسيا قد أعلنت نيتها لطرح اللقاح لدول العالم.

ومن ناحيته، قال الدكتور بول أوفيت، مدير مركز تعليم اللقاحات في مستشفى الأطفال في فيلادلفيا، إنه يخشى أن تؤدي موافقة روسيا على اللقاح إلى الضغط على الولايات المتحدة لطرح لقاح خاص بها قبل أن يصبح جاهزا.

وقال أوفيت: “تصرف روسيا خطأ فادح، وقد يتسبب بضرر كبير. لقد كانت حيلة سياسية”.

المصدر:سكاي نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى