أخبار رياضيةالأخبار العاجلة

ليفربول يقتنص تعادلاً ثميناً من أنياب إيفرتون

خيم التعادل السلبي على مباراة ليفربول وإيفرتون، والتي أقيمت مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة 30 من مسابقة الدوري الإنجليزي، على ملعب جوديسون بارك.

وبهذا التعادل، رفع ليفربول رصيده إلى 83 نقطة بالمركز الأول، ليكون بحاجة إلى 5 نقاط فقط في المباريات القادمة من أجل التتويج باللقب رسمياً، أما إيفرتون فقد وصل إلى 38 نقطة بالمركز الثاني عشر.

ولم تشهد الدقائق الأولى من عمر اللقاء، أي فرص خطيرة، حيث انحصر اللعب في خط الوسط، مع محاولات شحيحة من ليفربول للخروج من مناطقهم الدفاعية وتهديد مرمى إيفرتون.

واستحوذ ليفربول على الكرة، ولكن كل محاولاته كانت تتحطم على صخرة التنظيم الدفاعي لفريق إيفرتون، قبل أن يحصل جيمس ميلنر على بطاقة صفراء، بعد عرقلته اللاعب البرازيلي ريتشارلسون في منتصف الملعب.
وفي الدقيقة 42، غادر جيمس ميلنر أرضية الملعب في تغيير اضطراري بعد تعرضه لإصابة، ليدخل الإنجليزي جو جوميز بدلاً منه، لينتهي الشوط الأول بدون أي فرص خطيرة على المرمى.

وفي الشوط الثاني، انخفض المستوى البدني للفريقين، وعلى الرغم من الاستحواذ الكبير على الكرة لليفربول، إلا ان اللاعبين كانوا غير موفقين في اختراق الدفاع، قبل أن يسدد نابي كيتا كرة قوية ولكنها مرت بجوار القائم.

وشهدت الربع ساعة الأخيرة فرصاً خطيرة لإيفرتون، كاد أن يخطف على إثرها الفوز، حيث وصلت كرة طولية إلى ريتشارلسون أمام المرمى، لكن تسديدة البرازيلي خرجت عالية بعد وصول متأخر من جو جوميز.

ومرر ريتشارلسون كرة إلى كالفيرت ليوين الذي حولها بكعب القدم نحو المرمى، لكن بيكر تصدى للكرة، لتعود إلى الملعب، ويكملها ديفيس بتسديدة قوية نحو المرمى، لكن جوميز وضع قدمه فيها ليتغير اتجاهها وترتطم بالقائم، ويخرجها فان دايك إلى ركنية.

وبعدها بدقيقة توغل ريتشارلسون إلى داخل منطقة الجزاء، ليراوغ أرنولد، قبل أن يسدد كرة قوية ولكن أليسون تصدى لها ببراعة، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي دون أهداف.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى