أخبار عالميةالأخبار العاجلة

ألمانيا تحاكم عراقيا ترك طفلة إيزيدية تموت عطشا بالصحراء

وجه ممثلو الادعاء الفيدرالي في ألمانيا، الجمعة، تهما بالقتل والإرهاب لعراقي ترك فتاة إيزيدية، تبلغ من العمر خمسة أعوام، تقضي نحبها عطشا في حر الصحراء.

ويواجه الرجل الذي عرف بأنه طه أ.، تماشيا مع قوانين الخصوصية الألمانية، تهم القتل والانتماء إلى منظمة إرهابية أجنبية، والإبادة الجماعية، وجرائم ضد الإنسانية، وجرائم حرب، والإتجار بالبشر، وفقا للادعاء الفيدرالي.

وألقي القبض على طه في اليونان في مايو من العام الماضي، وتم تسليمه إلى ألمانيا في أكتوبر. وتم تقديم لائحة الاتهام بحقه في 14 فبراير في محكمة الولاية في فرانكفورت.

ويُعتقد أن الرجل انضم إلى تنظيم داعش عام 2013، واتخذ الفتاة ووالدتها ضمن سبايا في عام 2015. ويعتقد أنه وزوجته، جنيفر دبليو، تركا الفتاة، مقيدة بالسلاسل في الهواء الطلق في منزلهما في العراق كعقاب، وتوفيت من العطش.

وزوجته الألمانية قيد المحاكمة بالفعل بشأن القضية ذاتها. ومثلت جنيفر دبليو في ميونيخ، في أبريل الماضي، أما القضاء بتهمة القتل وجريمة حرب وعضوية منظمة إرهابية، فيما ستستمر هذه الإجراءات حاليا حتى منتصف مايو.

يذكر أن داعش ارتكب جرائم بحق الطائفة الإيزيدية، التي تمثل أقلية في العراق، من بينها القتل والاسترقاق وجرائم أخرى.

المصدر-سكاي نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق