أخبار عالميةالأخبار العاجلة

تهديد فلسطيني بالانسحاب من أوسلو بسبب خطة ترامب

هدد الفلسطينيون، الأحد، بالانسحاب من اتفاقية أوسلو التي تحدد العلاقة بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، إذا ما أعلنت الإدارة الأميركية عن خطتها المرتقبة لحل النزاع في الشرق الأوسط.

وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات: “خطواتنا للرد على إعلان صفقة القرن تتمثل بإعلان تنفيذ قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير وأبرزها إعلان انتهاء المرحلة الانتقالية”، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وأضاف أن إعلان الخطة سيخلق واقعا جديدا و”يحوّل الاحتلال من احتلال مؤقت إلى دائم”.

ويقول الفلسطينيون إن أي حل لا يستند إلى تجسيد استقلال دولة فلسطين على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية مرفوض جملة وتفصيلا.

وكان ترامب قد أعلن أنه يعتزم الكشف عن خطة سلام الشرق الأوسط في وقت ما قبل زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، ومنافسه الرئيسي في الانتخابات المقبلة، زعيم تحالف “أبيض أزرق” بيني غانتس، الثلاثاء المقبل إلى واشنطن.

ومن البنود المتسربة من الخطة الأميركية للسلام أن الدولة الفلسطينية لا تشمل المستوطنات اليهودية المقامة على الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، على أن تكون القدس مقسمة بين إسرائيل والدولة الفلسطينية الجديدة.

وقال ترامب، للصحفيين على متن طائرة الرئاسة الأميركية: “رد فعل الفلسطينيين على الخطة قد يكون سلبيا في البداية، لكنها إيجابية بالنسبة لهم في واقع الأمر، ولديهم الكثير من المزايا للقيام بذلك”.

وتم تأجيل إعلان خطة ترامب لإنهاء الصراع الممتد منذ عقود بين إسرائيل والفلسطينيين عدة مرات على مدى العامين الماضيين.

وانهارت محادثات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين عام 2014، ووصف الفلسطينيون في وقت سابق خطة ترامب بأنها ولدت ميتة حتى قبل الكشف عنها.

وقطع الفلسطينيون العلاقات مع واشنطن بعدما اعترفت الأخيرة بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل في أواخر 2017.

ويقول الرئيس الفلسطيني محمود عباس إن الولايات المتحدة لم تعد وسيطا نزيها، وذلك عقب سلسلة من القرارات التي اتخذها ترامب وأسعدت الإسرائيليين وفجرت غضب الفلسطينيين.

المصدر (سكاي نيوز)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق