أخبار محليةالأخبار العاجلة

ابعاد الدكتور عكرمة صبري ومادلين عيسى عن المسجد الاقصى المبارك

أقدمت شرطة الاحتلال في مدينة القدس صباح اليوم على إبعاد كل من د. عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى المبارك لمدة أربعة شهور بينما تم إبعاد الاخت مدلين عيسى مديرة قوافل الاقصى لمدة ثلاثة أشهر عن المسجد الأقصى المبارك.

وكانت قوات الشرطة قد اقتحمت بيت الشيخ في ساعات الفجر الأولى بينما تم استدعاء مدلين عقب تواجدها في صلاة الفجر في الاقصى صباح اليوم.
وفي ردها على هذا المسلسل قام اليوم النائب عن الحركة الإسلامية الاستاذ وليد طه والشيخ صفوت فريج رئيس جمعية الاقصى بزيارة الشيخ عكرمة صبري في بيته وشاركوا في الوقفات الاحتجاجية أمام البيت كما قاموا بزيارة مسجد البدريين في بيت صفافا الذي تم الاعتداء عليه أمس الجمعة.

إن هذا المسلسل الذي تتبعه شرطة الاحتلال يبدو أنه نابع من هوس وهواجس في أعقاب ارتفاع وتيرة تواجد المسلمين في الاقصى المبارك وخاصة صلوات الفجر في الفترة الأخيرة..
ان عمليات التحريض المتكررة من قبل حكومة الاحتلال تشكل الدافع لكل عمليات التخريب واشعال الحرائق في مدينة القدس، ولعل نتاج هذه السياسة التحريضية على المسلمين ومساجدهم وقياداتهم هو ما دفع عصابات تدفيع الثمن إلى حرق مسجد بيت صفافا أمس الجمعة.
نحن المسلمون في هذه البلاد لن تثنينا الابعادات ولا التحقيقات المتلاحقة عن اعمار مساجدنا وفي مقدمتها الاقصى الشريف ولن تزيدنا هذه الأعمال الا تمسكا ورباطا في الاقصى المبارك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق