أخبار عالمية

واشنطن تدفع للتصويت في مجلس الأمن بشأن فنزويلا

الولايات المتحدة تطلب من مجلس الأمن الدولي التصويت اليوم الخميس على مشروع قرار يدعو إلى إجراء انتخابات رئاسية حرة ونزيهة في فنزويلا وعدم عرقلة دخول المساعدات الإنسانية إلى هناك.

أرشيفية لجلسة لمجلس الأمن
أرشيفية لجلسة لمجلس الأمن

طلبت الولايات المتحدة من مجلس الأمن الدولي التصويت اليوم الخميس على مشروع قرار يدعو إلى إجراء انتخابات رئاسية حرة ونزيهة في فنزويلا وعدم عرقلة دخول المساعدات الإنسانية إلى هناك.

وقال الدبلوماسيون إن مشروع القرار سيواجه على الأرجح معارضة من روسيا. ويحتاج أي مشروع قرار لتأييد تسعة أعضاء لإقراره دون لجوء أي من الأعضاء الخمسة الدائمين لحق النقض (الفيتو). والدول الخمس الدائمة العضوية هي الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين.

وروسيا على خلاف مع الولايات المتحدة بشأن الحملة التي تقودها أميركا من أجل اعتراف دولي بزعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو رئيسا لفنزويلا. وأعلن غوايدو الشهر الماضي نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.
واقترحت الولايات المتحدة في وقت سابق هذا الشهر مشروع قرار على مجلس الأمن مما دفع روسيا لاقتراح مشروع منافس لم يتضمن أي إشارة للانتخابات أو المساعدات. واطلعت رويترز على نسخة معدلة لمشروع القرار الأميركي جرى توزيعها الأربعاء. ولم يتضح إن كانت روسيا تنوي طرح مشروعها للتصويت أيضا.

ويطلب مشروع القرار الأميركي من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش المساعدة في ضمان إجراء انتخابات رئاسية حرة ونزيهة وذات مصداقية تحت إشراف مراقبين دوليين. ويؤكد مشروع القرار على الحاجة لضمان سلامة جميع أعضاء الجمعية الوطنية الفنزويلية المنتخبة والتي يرأسها غوايدو.

وقال مبعوث أميركا إلى فنزويلا إيليوت أبرامز لمجلس الأمن يوم الثلاثاء إنه يخشى على سلامة غوايدو لدى عودته إلى فنزويلا.

وتوجه غوايدو إلى كولومبيا يوم السبت للمشاركة في الجهود التي استهدفت دخول المساعدات إلى فنزويلا عبر الحدود مع كولومبيا. واجتمع حينها مع أعضاء من مجموعة ليما التي تضم دولا من الأرجنتين حتى كندا يوم الاثنين في بوغوتا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى