2أخبار محلية

هبة باب الرحمة وفتح المصلى يثيران غضب المتطرفين اليهود

قرار إعادة فتح مصلى باب الرحمة يوم الجمعة واداء الصلوات فيه يثير  غضب المتطرفين اليهود، محملين حكومة الاحتلال وقائد الشرطة الجديد في القدس مسؤولية “التهاون” في التعامل مع هبة باب الرحمة.

هبة باب الرحمة وفتح المصلى يثيران غضب المتطرفين اليهود

أثار قرار إعادة فتح مصلى باب الرحمة يوم الجمعة واداء الصلوات فيه غضب المتطرفين اليهود، محملين حكومة الاحتلال وقائد الشرطة الجديد في القدس مسؤولية “التهاون” في التعامل مع هبة باب الرحمة.

وقال الناطق باسم “جماعات المعبد” ، ابراهام بلوخ، على حسابه على “الفيسبوك”، إن ما جرى الجمعة بالسماح للمسلمين الدخول الى مصلى باب الرحمة

أفشل وهدم ما بناه قائد الشرطة السابق “يوارم هليفي” من قمع وسيطرة على المسجد الأقصى وردع الفلسطينيين خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى