أخبار محلية

الوزير اردان يصل كفرقاسم لإفتتاح مقر الشرطة الجديد والمواطنون ينطلقون بمظاهرة احتجاجية

العشرات من اهالي مدينة كفرقاسم وقفوا امام مبنى بلدية كفرقاسم في وقفة احتجاجية على زيارة الوزير اردان، لإفتتاح مقر الشرطة الجديد

الوزير اردان يصل كفرقاسم لإفتتاح مقر الشرطة الجديد والمواطنون ينطلقون بمظاهرة احتجاجية

افتتح بعد عصر اليوم الثلاثاء، وزير الامن الداخلي الإسرائيلي، جلعاد اردان محطة للشرطة في مدينة كفرقاسم بمشاركة نائب القائد العام للشرطة موطي كوهين وقائد لواء المركز عامي اشيد والضابط جمال حركوش مدير الهيئة الشرطية القطريه وقائد شرطة كفرقاسم اساف درور والعديد من قيادات الشرطة في لواء المركز والشارون .

وشارك في الإفتتاح،  شخصيات قيادية من العرب في الداخل، من بينهم رؤساء مجالس المثلث الجنوبي في مقدمتهم رئيس بلدية كفرقاسم المحامي عادل بدير وكل من محمود عاصي رئيس مجلس كفربرا والمحامي مامون عبد الحي رئيس بلدية الطيرة والمهندس درويش رابي رئيس مجلس جلجولية والسيد تميم ياسين رئيس مجلس زيمر المحلي .

بالمقابل، العشرات من اهالي مدينة كفرقاسم وقفوا امام مبنى بلدية كفرقاسم في وقفة احتجاجية على زيارة الوزير اردان حيث رفعوا الشعارات المنددة بهذه الزيارة . كما واطلقوا عبارات ” اردان العنصري، اردان انت عار على كفرقاسم، اردان غير مرحب بك في كفرقاسم، دم الشهيد محمد لم يجف وانت المسؤول عنه”.

ومع وصول الوزير اردان الى مقر الشرطة فقد وقف قاصدا امام المتظاهرين حيث اجرى لقاء صحفيا مع كل الوسائل الاعلامية بهدف ان يحتك بالمتظاهرين .

كما واكد في كلمة له ” اليوم نحن هنا من اجل فتح محطة شرطة في كفرقاسم كما وقمنا بفتح العديد من مقرات ومحطات الشرطة في الوسط العربي , نحن نعمل على تقليص الفجوات وخاصة بكل ما يتعلق بامن المواطن العربي والكل يلمس في السنوات الاخيرة التراجع .. ما نسمعه الان من بعض المتظاهرين اعتقد انهم يتبعون الى جهات معادية ولا تمت باي صله الى كفرقاسم واعتقد من من يقف ورائهم هم اعضاء الكنسيت من القائمة المشتركة اللذين يسعون دائما الى تاجيج الوضع .. نحن سنعمل في تطبيق الخطة التي صادقت عليها الحكومة في فتح محطات شرطة في كل الوسط العربي “.

قائد شرطة كفرقاسم اساف درور ” هذه لحظات سعيدة علي جدا لقد شعرت بالراحة كثيرا هنا وقد عشقت العمل مع قيادات كفرقاسم ومع المواطنين , هذه البلدة تستحق التطور وتستحق الاهتمام , استطعنا ان ننخرط مع كل قطاعات كفرقاسم ومؤسساتها وحتى اننا شاركنا في مناسباتهم واطراحهم .. ارى انه بالامكان جعل هذا البلد اكثر ازدهارا واكثر امنا ..

مدير مدرسة الزهراء الاستاذ صفوت طه ” اليوم هو يوم تاريخي لكفرقاسم ، كرامة الانسان وامنه من اعلى مراتب الانسانية وما نشاهده اليوم في كفرقاسم في محاربة العنف والجريمة لهو الخير الذي ينتظره الاجيال القادمة، التعامل وانخراط مؤسسة الشرطة ومشاركتها في المؤسسات التعليمية لهو دليل على الاهتمام الكبير في بناء مجتمع نظيف من العنف والجريمة” .

رئيس بلدية كفرقاسم المحامي عادل بدير ” اليوم نقف هنا وهناك زعزعة في ثقة المواطن اتجاه الشرطة والمؤسسة وهذا ياتي من خلال التعامل اليومي من قبل الشرطة وكيفية تعاملها من ملفات القتل .. يجب اعادة الثقة بين المواطن والشرطة وهذا يعود لقيادات الشرطة وفي تسخير الموارد الكافية من اجل حماية المواطن واعادة الامن ، لا يمكن ان تعود الثقة بين المواطن وبين الشرطة ما دامت ملفات القتل والعنف ما زالت في جوارير المكاتب .

هذا واسهب الحديث ” لقد كان القرار صعب جدا على كفرقاسم وخاصة ان كفرقاسم شهدت مجزرة رهيبة على يد جنود حرس الحدود والتي راح ضحيتها 49 شهيدا . كما وان كفرقاسم مرت في العشر سنوات الأخيرة بأحداث قتل وصل عددهم ال 18 قتيل وما زالت ملفاتهم في مكاتب المحققين . لكن ما ننتظره من قيادات الشرطة ان تقوم بعملها اتجاه المحافظة على امن المواطن في كفرقاسم وفي مجتمعنا العربي . صحيح ان ليس من السهل الموافقه على مثل هذا الامر لكن اذا كان الامر يتعلق بامن المواطن فانا مستعد لكل امر يعود بالفائدة على المواطن , كما واكد امام الحضور ” ما اريده امران .. الاول هل هناك من يستطيع ان يضمن لي وقف عملية القتل القادمة ؟؟؟ وهل هناك من يضمن لي وقف شبح الهدم ؟؟ هذان امران ما نستطيع المساعد هبهن وغير ذلك بامكاننا نحن رؤساء المجالس ان نواجهها ..

قائد لواء المركز عامي اشيد قال:” اعتقد ان التطور في كفرقاسم ياتي من خلال التعاون التام ما بين المؤسسة وبين قيادات كفرقاسم , رئيس بلدية كفرقاسم من الشخصيات المؤثرة جدا وشعبيته كبيرة في صفوف الاهالي وبامكانه ان ياخذ كفرقاسم الى اماكن بعيده جدا .علينا العمل على دعم رؤساء المجالس والبلديات في الوسط العربي واعادة الثقة بين المواطن والشرطة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.