أخبار عالمية

الرئيس الكيني يعلن القضاء على كل منفذي هجوم نيروبي

الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، يعلن أن عناصر حركة الشباب الأصولية الذين نفذوا هجوما ضد مجمع فندقي في نيروبي أوقع 14 قتيلا على الأقل، “تمت تصفيتهم” على أيدي قوات الأمن في ختام حصار استمر نحو 20 ساعة.

رعب كبير دب في موقع الاعتداء في نيروبي
رعب كبير دب في موقع الاعتداء في نيروبي

أعلن الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، الأربعاء، أن عناصر حركة الشباب الأصولية الذين نفذوا هجوما ضد مجمع فندقي في نيروبي أوقع 14 قتيلا على الأقل، “تمت تصفيتهم” على أيدي قوات الأمن في ختام حصار استمر نحو 20 ساعة.

وقال الرئيس الكيني في مؤتمر صحافي: “يمكنني التأكيد أن العملية الأمنية في (مجمع) دوسيت فينيروبي انتهت قبل نحو ساعة وأنه تمت تصفية كل الارهابيين”، بحسب وكالة رويترز.

وأوضح أنه “تمت خسارة 14 شخصا بريئا” فيما تم إجلاء أكثر من 700 شخص من المجمع في ساعات الصباح الأولى،  حين كان لا يزال الهجوم مستمرا.

وكان وزير الداخلية الكيني أعلن في وقت سابق أن “الوضع بات تحت السيطرة” في مجمع دوسيت.

وقال فريد ماتيانجي في بيان: “يمكنني إبلاغكم الآن بأننا قمنا بتأمين جميع المباني التي تأثرت بهذه الأحداث. لقد أجلت فرق الأمن العشرات من المواطنين الكينيين ومن الجنسيات الأخرى من المباني”.

انفجار ضخم وإطلاق نار وسط نيروبي.. و”الشباب” الصومالية تتبنى
وكانت حركة الشباب الصومالية أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم بالعاصمة الكينية نيروبى.

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية في الحركة :نحن وراء الهجوم في نيروبي. العملية مستمرة. سنعلن التفاصيل لاحقا”.

ووفقا لموقع المجمع على الإنترنت، يوجد داخل المجمع مكاتب محلية لعدد من الشركات الدولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.