أخبار عالمية

البيت الأبيض: الاتفاق النووي بني على “ادعاءات إيرانية كاذبة”

سارة ساندرز، المتحدثة باسم البيت الأبيض، تفيد إن الاتفاق الدولي الذي يهدف لوقف تطوير إيران أسلحة نووية، تم التوصل إليه بناء على ادعاءات كاذبة.

البيت الأبيض يتهم إيران بالخداع والكذب بشأن برنامجها النووي
البيت الأبيض يتهم إيران بالخداع والكذب بشأن برنامجها النووي

قالت سارة ساندرز، المتحدثة باسم البيت الأبيض، اليوم الثلاثاء، إن الاتفاق الدولي الذي يهدف لوقف تطوير إيران أسلحة نووية، تم التوصل إليه بناء على ادعاءات كاذبة، لأن البرنامج النووي الإيراني كان أكثر تقدما، مما أشارت إليه وقت التفاوض على الاتفاق في عام 2015.
ونقلت “رويترز” البيان الصحفي لساندرز والذي قالت فيه: “المشكلة هي أن الاتفاق أبرم بناء على ادعاءات كاذبة تماما. إيران كذبت في البداية”.

وأضافت ساندرز: “كانوا غير أمناء، وبالتالي فإن الاتفاق المبرم جرى التوصل إليه بناء على أمور لم تكن دقيقة. ولاسيما حقيقة أن القدرات النووية الإيرانية كانت أكثر تقدما وتطورا بكثير، مما أشاروا إليه”.

يأتي ذلك بعد أن عرض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الاثنين، آلاف الوثائق الورقية والإلكترونية التي حصلت عليها الاستخبارات الإسرائيلية، ليؤكد أن إيران كانت تكذب عندما قالت إنها لم تمتلك برنامجا للأسلحة النووية.

وأعرب نتانياهو عن ثقته بأن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، سيفعل الصواب في مراجعة الاتفاق النووي الإيراني، في إشارة إلى المهلة التي منحها ترامب لمراجعة الاتفاق وتعديله أو اتخاذ قرار بانسحاب الولايات المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى