أخبار رياضية

سيناريو إقامة الممر الشرفي في الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة

تعتبر الممرات الشرفية في الملاعب الأوروبية ، جزءاً لا يتجزأ من منظومة احترام الأبطال ، التي اعتادت عليها جماهير الأندية في القارة العجوز ، وقد شهدت الملاعب الإسبانية على مدار الأعوام الماضية ، ممرات شرفية تكريماً لأبطال المسابقات المحلية وعلى رأسها الليجا .

DYq-amLW4AAxc7y

لكن عندما يتعلق الأمر بممر شرفي في الكلاسيكو ، فعندها يكون للحدث قيمة أكبر ومعنى أبلغ لجماهير الغريمين ، فجماهير الفريق المُكرم تشعر بسعادة غامرة كون أن جماهير غريمها ستقف احتراماً لفريقها .. وفي المقابل ، قد لا تخلو صدور جماهير الفريق الذي سيقوم بعمل الممر الشرفي من غصة لرؤية فريقها بهذا الشكل .

وتأمل جماهير برشلونة في حسم لقب الدوري الإسباني هذا الموسم قبل لقاء الكلاسيكو ، الذي ستُجرى أطواره في الجولة 36 من المسابقة المحلية ، وذلك من أجل استقبال لاعبي فريقهم بالممر الشرفي قبل بداية المباراة .

لكن هناك أمر أكيد يجب أن نتفق عليها أولاً ، وهو أنني لستُ هنا بصدد مناقشة إلزامية إقامة الممر الشرفي من عدمها ، لأن هذا موضوع آخر ويحتاج لمقال منفصل ، وإنما سأكتفي باستعراض كافة السيناريوهات التي ستُمكّن برشلونة من حسم لقب الليجا قبل مواجهة الكلاسيكو .

تاريخ الممر الشرفي في الكلاسيكو :

قام العملاق الكتالوني بممر شرفي للغريم ريال مدريد في أبريل 1988 وذلك على ملعب كامب نو بعد أن حسم الميرنجي الدوري برصيد 57 نقطة ، بينما كان يتواجد البلاوجرانا في المركز السابع برصيد 36 نقطة فقط ، وانتهت تلك المباراة بفوز برشلونة بنتيجة 2/0 وأنهى الفريق ذلك الموسم في المركز السادس .

وفي عام 1991 نجح العملاق الكتالوني في رد الدين وتمكن من حسم بطولة الدوري قبل الكلاسيكو الذي كان في الجولة الأخيرة من البطولة ، وانتهت المباراة بفوز ريال مدريد بنتيجة 1/0 على ملعب سانتياجو بيرنابيو .

ووقف النادي الكتالوني للبطل ريال مدريد عام 2008 ، ويعد ذلك هو الممر الشرفي الأخير في مواجهات الكلاسيكو والذي يتذكره الجميع ، وكان ذلك في ملعب سانتياجو بيرنابيو ، وانتهت المباراة بفوز الميرنجي بنتيجة 4/1 .

سيناريو الممر الشرفي في الكلاسيكو المقبل :

يحتل برشلونة حالياً صدارة ترتيب الدوري الإسباني برصيد 75 نقطة ، بفارق 11 نقطة عن أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني ، والذي يملك 64 نقطة بعد خسارته الأخيرة ضد فياريال ، بينما يقبع ريال مدريد في المرتبة الثالثة برصيد 60 نقطة ، أي بفارق 15 نقطة عن المتصدر .

وإذا استمرت الأمور على ما هي عليه الآن ، فإننا لن نشاهد الممر الشرفي في الكلاسيكو المقبل ، بسبب تأجيل مواجهتيْ برشلونة ضد فياريال وريال مدريد ضد إشبيلية واللتان تتزامنان مع موعد نهائي كأس ملك إسبانيا ، الأمر الذي سيجعل الفريق الكتالوني يخوض 5 مباريات فقط قبل مواجهة ريال مدريد ، في الوقت الذي سيلعب فيه أتلتيكو مدريد 6 مباريات .

وفي حال فوز برشلونة في تلك المباريات الخمس وانتصار أتلتيكو مدريد في جميع مواجهاته التي تسبق الكلاسيكو ، فإن الفارق سيكون حينها 8 نقاط ، كون العملاق الكتالوني سيلعب مباراة أقل عن الروخيبلانكوس ، وهو رقم غير كافٍ لحسم لقب الليجا قبل 3 جولات من النهاية .

هناك أمر آخر يجب أخذه بعين الاعتبار ، وهو أن الفارق بين برشلونة وريال مدريد قبل الكلاسيكو ، يجب أن يكون 13 نقطة ، إذا أراد النادي الكتالوني فرض الممر الشرفي على ريال مدريد .. وهو أمر متحقق حالياً بسبب أن الفريقان سيخوضان نفس عدد المباريات قبل معركتهما المرتقبة .

الخلاصة : هناك سيناريو وحيد لإقامة الممر الشرفي في الكلاسيكو ، وهو أن يحسم برشلونة لقب الليجا قبل تلك المواجهة ، من خلال الابتعاد عن أتلتيكو مدريد بفارق 9 نقاط ” على الأقل ” ، بالإضافة إلى فارق 13 نقطة أو أكثر عن ريال مدريد ، مع الإشارة إلى ضرورة تحقق كلا الشرطيْن .

DYr1Xs0XkAAZS-J

DYrJ2_WXUAAY3fw

DYrJ3BdW4AA5NjH

DYrJ3BOX4AI7KAM

DYuu0k_WAAAe82E

DYuu0lXX4AAuLCJ

DYuu0o4W0AAqBrN
DYuu0qXWkAE5mHQ DYwzeq1X0AYkJzy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى