أخبار رياضية

جوارديولا يتحدى الاتحاد الإنجليزي: أوقفوني لا يهمني

واصل بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي تحديه للاتحاد الإنجليزي بعد أن أظهر إشارات سياسية في مواجهة آرسنال التي انتصر بها الفريق بثلاثية نظيفة في نهائي كأس رابطة المحترفين.

DW5qfRrWsAAbvLh

وارتدى جوارديولا الشارة الصفراء في المباراة تضامناً مع الأشخاص المعارضين للحكومة الإسبانية والذين تم سجنهم لرغبتهم في انفصال كاتالونيا عن إسبانيا.

وكان الاتحاد الإنجليزي قد أصدر بياناً رسمياً يوم أمس يتهم فيه جوارديولا بخرق القوانين لأنه أقحم السياسة في الرياضة، وأعطاه مهلة حتى 5 من مارس للرد على التهم الموجهة إليه قبل إصدار عقوبة في حقه.

وأكد جوارديولا على أنه لا يكترث بالعقوبات التي ستفرض عليه جراء تضامنه مع المساجين السياسيين في كاتالونيا.

وقال بيب في تصريحاتلوسائل الإعلام “يمكنهم إيقافي، ولكن ما زال هناك أشخاصاً في السجن، إذا أراد الاتحاد الإنجليزي أو الأوروبي أو حتى الدولي إيقافي فلا بأس بذلك”.

يذكر أن جوارديولا توج بلقبه الأول مع مانشستر سيتي بعد فوزه على الجانرز في نهائي كأس الرابطة ليرفع رصيده من الألقاب إلى 23 لقب خلال مسيرته الاحترافية.

DW6NyG0WsAEwzNI

DW58Q0TWAAA8So-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى