أخبار عالمية

نتنياهو يبحث في موسكو الوجود الإيراني في سوريا ولبنان

عقد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الاثنين مباحثات مع المسؤولين الروس تركز على تواجد إيران العسكري المتزايد في سوريا وفي لبنان المجاور.

جانب من لقاء بوتن ونتنياهو
جانب من لقاء بوتن ونتنياهو

وأضاف، قبيل مغادرته إلى موسكو لمحادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، أن إيران تعمل على تحويل لبنان إلى “موقع صاروخي عملاق، وموقع لإطلاق صواريخ بشكل دقيق نحو إسرائيل، وهذا أمر لن نتسامح معه.”

أشار نتنياهو أيضا إلى ما وصفه بـ”الجهود الإيرانية المستمرة لإقامة تواجد عسكري في سوريا، وهو ما نعارضه بقوة وسنأخذ ضده تحركا أيضا.”

نتنياهو في بيان مصور في ختام محادثاته مع بوتن أشاد بما وصفه بأنه اجتماع “جيد ومتعمق”.

وقال نتنياهو: “قلت له إن إسرائيل تنظر بخطورة إلى تطورين: أحدهما محاولات إيران لترسيخ نفسها عسكريا في سوريا، والثاني محاولة إيران إنتاج أسلحة دقيقة في لبنان ضد دولة إسرائيل. أوضحت له أننا لن نوافق على أي من تلك التطورات، وسوف نتصرف وفقا لذلك”.

ونشر البريغادير جنرال رونين مانيليس، المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي، الأحد مقالا نادرا في عدة مواقع إلكترونية باللغة العربية حذر فيه لبنان من محاولات إيران ترسيخ تواجدها العسكري في البلاد. وقال إن إسرائيل “مستعدة لجميع السيناريوهات.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى