أخبار الطيبةأخبار الطيرةأخبار محلية

قلنسوة- السجن أربعة أعوام لشاب بتهمة تقديمه رشوة جنود الجيش

محكمة الصلح في كفار سابا تصدر حكما بالسجن الفعلي لمدة أربعة أعوام لمواطن من قلنسوة، و32 شهرا لآخر من الضفة الغربية، بتهمة تهريب عمال من الضفة الغربية دون تصاريح، وعرض رشوة على الجنود على حاجز جبارة بين الطيبة وطولكرم.

صورة توضيحية
صورة توضيحية

أصدرت محكمة الصلح في كفار سابا يوم أمس الاثنين، حكما بالسجن الفعلي لمدة أربعة أعوام لمواطن من قلنسوة، و32 شهرا لآخر من الضفة الغربية، بتهمة تهريب عمال من الضفة الغربية دون تصاريح، وعرض رشوة على الجنود على حاجز جبارة بين الطيبة وطولكرم.

ونسبت النيابة العامة في لائحة الاتهام لكلا المتهمين، تهمة تنظيم سفريات بشكل منظم لعمال من الضفة الغربية، ونقلهم الى داخل الأراضي المحتلة دون تصاريح، من خلال رشوة الجنود على حاجز جبارة في الطيبة.

وفي تفاصيل الحادثة كما ذُكر في لائحة الاتهام، ان المتهمين، اعتادا على نقل العمال من نقطة واحدة في الضفة الغربية، ومن ثم نقلهم في سيارة الى حاجز جبارة بين الطيبة وطولكرم، ومن ثم ادخالهم الى مدينة الطيبة المجاورة.

ويستدل أيضا انه، عند وصول السيارة التي تقل العمال الى الحاجز، نسق المتهمان مسبقا مع الجنود لدفع رشوة لهم، مقابل تمرير السيارة، حيث كانت الرشوة عبارة عن مبلغ مالي او كمية من المخدرات كما اقرت المحكمة.

وتبين ان المتهمين تلقوا مبلغا يتراوح بين 400-350 شاقلا للفرد، من عمال من الضفة الغربية مقابل نقلهم دون تصاريح، ونحو 100-150 شاقل من المبلغ، كان يدفع للجنود كرشوة.

ونسبت لهم أيضا في لائحة الاتهام تهم عديدة، التآمر لتنفيذ جناية، تنظيم سفريات بصورة مخالفة للقانون، عرقلة إجراءات قضائية. وللمتهم من قلنسوة أضيفت تهم حيازة المخدرات، وإعطاء رشوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق