2أخبار الطيبةالأخبار العاجلة

كلية يوسف شاهين عمال الطيبة تتألق في مشاريع اللغة الإنجليزية

المدرسة الثانوية المتعددة المجالات على اسم يوسف شاهين عمال الطيبة تتألق في مشاريع اللغة الإنجليزية

tn20170216_104929

اشترك طلاب المدرسة الثانوية المتعددة المجالات على اسم يوسف شاهين عمال الطيبة بمشروعين باللغة الإنجليزية هما: المشروع الأول وهو مشروع المفاوضات (Negotiation) التي تديره شركة Pathways بتمويل من السفارة الامريكية، حيث اشترك فيه طلاب الحادي عشر (بمستوى خمس وحدات لغة انجليزية)، وهم طلاب المعلمة ايناس جبارة بمرافقة الأستاذ بديع شناخر مركز اللغة الإنجليزية في المدرسة، مع طلاب مدرسة “תיכון דרכא מקסים לוי – اللد”. يهدف المشروع الى تقريب الآراء ووجهات النظر بين الشعبين العربي واليهودي.

استمر هذا المشروع يومين كاملين وقد كان اليوم الأول في مدرسة מקסים לוי في اللد، اما اليوم الثاني ففي مركز العلوم والتكنولوجيا تبوح بايس الطيبة. تخلل المشروع فعاليات وورشات عمل عن موضوع المفاوضات من اجل التعايش.

كذلك شاهد طلاب هذه المجموعة حفلة موسيقية للمغني Roy Young وفرقته بمناسبة Black February بتمويل من السفارة الامريكية. تخللت هذه الحفلة اغان شيقة ومعبرة وتقديم شرح عن معاناة السود في أمريكا في الماضي والحاضر، وصراعهم من اجل الحصول على المساواة منذ سنوات الستينات. كذلك شُرِحَ عن كيفية تكوين الفرقة وموسيقى ال Blues.

المشروع الثاني وهو مشروع MISTI. شارك في هذا المشروع طلاب الصف العاشر 8 (1008)، طلاب المعلمة ايناس جبارة وقد استمر المشروع لمدة أربعة أيام، حيث استضافت المدرسة طلاباً جامعيين من جامعة MIT الامريكية. وقد تعلم الطلاب في هذه الأيام عن كيفية تسويق منتجات، كذلك عرضت لهم شرائحاً معلوماتية عن جامعة MIT الامريكية وهي من أحسن الجامعات التكنولوجية في العالم. بالإضافة الى ذلك اتيحت الفرصة للطلاب ممارسة اللغة الإنجليزية خلال الأربعة أيام.

الطالبة رانيا سمور تقول:” كانت تجربتي مع مشروع MISTI رائعة جدًا، لقد أصبحت شخصًا آخر بعد اللقاءات التي كانت لنا مع طلاب جامعيين من جامعة MIT الامريكية. تعلمنا العديد من الأشياء المفيدة ومنها كيف نبتكر أشياء جديدة وفي نطاق التسويق. ايضًا تحسنت لغتي الإنجليزية كثيرًا لأننا خلال الأيام الأربعة تكلمنا بالإنجليزية فقط. أتمنى ان أستطيع زيارة هذه الجامعة يومًا ما”.

بينما الطالبة هلا قاسم قالت عن تجربتها: “الطلاب الجامعيون من جامعة MIT علمونا انه بإمكاننا ان نحقق طموحاتنا سواء كانت بالمجالات التعليمية او الاجتماعية، ومن خلال محاضراتهم لنا اكتسبنا ثروة لغوية في اللغة الإنجليزية، علمونا طرق لعرض افكارنا (انتاج افكارنا) بثقة عالية وكيف نكون مبادرين وقدموا لنا الكثير من النصائح التي تخدم تقدمنا بالمستقبل. أخبرونا اننا من خلال مشروع MISTI سنحظى بالكثير من الفرص الرائعة والمثيرة التي لا يمكن الحصول عليها بمكان اخر. وبعد لقائنا هذا أصبحنا أصدقاء نتواصل مع بعضنا عن طريق شبكات التواصل الاجتماعي.

tn20170216_105305

tn20170216_105532

tn20170216_110719

tn20170216_110721

tn20170216_120050

tn20170216_123007

tnIMG_0809

tnIMG_0818

tnIMG_0837

tnIMG_0850

tnIMG_0869

tnIMG_0875

tnIMG_0950

tnIMG_0951

tnIMG_0952

tnIMG_1022

tnIMG_1034

tnIMG_1073

tnIMG_1081

tnIMG_1091

tnIMG_1129

tnIMG_1132

tnIMG_1138

tnIMG_1149

tnIMG_1152

tnIMG_1153

tnIMG_1166

tnIMG_1200

tnIMG_1203

tnIMG_1204

tnIMG_4946

tnIMG_4966

tnIMG_4967

tnIMG_4985

tnIMG_4989

tnIMG_4990

tnIMG_4994

tnIMG_4998

tnIMG_5002

tnIMG_5003

tnIMG_5004

tnIMG_5005

tnIMG_5006

tnIMG_5012

tnIMG_5016

tnIMG_5017

tnIMG_5020

tnIMG_5033

tnIMG_5039

tnIMG_5040

tnIMG_5043

tnIMG_5045

tnIMG_6021

tnIMG_6135

tnIMG_6234

tnIMG_6235

tnIMG_6248

tnIMG_6249

tnIMG_6292

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.