أخبار الطيبةالأخبار العاجلة

شاهين : اموال الطيبه ما زالت بدون مراقب، والبلدية ترد

بلدية الطيبة، لا زالت بلا مراقب بلدية، ومنصب مراقب بلدية الطيبة، ما زال شاغرا منذ انتهاء عمل المؤتمن افنير كوهين.

1 (61)

علم مراسل موقع “الطيبة نت” من مصادر مطلعة، ان بلدية الطيبة، لا زالت بلا مراقب بلدية، وان منصب مراقب بلدية الطيبة، ما زال شاغرا منذ انتهاء  عمل المؤتمن افنير كوهين .

وقال السيد عبد الستار شاهين في حديث مع مراسلنا:”  انا غير متفاجئ من هذا الخلل القانوني الواضح، اذ ان هذه اللجنة المعينة ومنذ تعيينها تنتهج سياسة التعتيم حول افعالها، الا ان الطريقة التي تتم فيها الامور غير صحيحة”.

شاهين: كيف يمكن لوزارة الداخلية السكوت على حق من حقوق اهل الطيبة

وتابع شاهين :” انا لا ادر كيف يمكن لوزارة الداخلية السكوت على حق من حقوق اهل الطيبة وهو وجود مراقب يراقب اعمال الرئيس المعين، الامر في الطيبة اصبح يشبه الدول الدكتاتورية، فكل السلطات في يد اللجنة المعينة، وكأن اللجنة اصبحت هي السلطة التشريعة، التنفيذية وهي من تراقب نفسها،كيف يعقل هذا الوضع؟ الاجابة بسيطة.. لا يعقل بتاتا ! انا اناشد اهل الطيبة ان يتحركوا قبل فوات الاوان!”.

بلدية الطيبة: تم نشر مناقصة لإشغال منصب مراقب للبلديّة

 هذا وتوجه مراسلنا الى الناطق بلسان بلدية الطيبة، فقال:” البلديّة كانت قد نشرت مناقصة لإشغال منصب مراقب للبلديّة والتي انتهت قبل اسبوعين، إلا أنّه لم يتقدّم عدد كافٍ من المرشحين لإشغال المنصب، وبناءً عليه سوف تعلن البلديّة في الأيام القريبة عن تمديد المناقصة لفترة إضافيّة”.

واضاف الناطق في رده:” من الجدير بالذكر أيضاً أنّ البلديّة لا تزال ماضية في الإجراءات القضائيّة الناتجة عن الإلتماس الذي قدّمه مراقب البلديّة السّابق لاستعادة منصبه”.

البلدية تستأنف على قرار الغاء اقالة السيد كمال جبارة

ويذكر ان ادارة بلدية الطيبة المعينة، قدمت استئنافا الى محكمة العمل القطرية، على قرار محكمة العمل اللوائية، الذي قضى بالغاء اقالة السيد كمال جبارة، واعادته الى عمله.

المحكمة المركزية تلغي قرار اقالة مراقب بلدية الطيبة

هذا وكانت المحكمة المركزية في تل ابيب ، في شهر مايو- ايار الماضي، الغت قرار اقالة مراقب بلدية الطيبة السيد كمال جبارة، وقضت باعادته الى عمله.

اقصاء جبارة عام 2007

والسيد كمال جبارة اول واخر مراقب في بلدية الطيبة في عهد البلديات المنتخبة في الطيبة، وشغل منصب مراقب بلدية الطيبة منذ عام 1976 بعد فوزه بعطاء كان قد اعلن عنه في حينها لهذا المنصب، وفي عام 2007 تم اقصاء جبارة من منصبه واحالته الى عطلة دون راتب، نتيجة اجراءات من قبل بلدية الطيبة المعينة بسبب تدهور اوضاع البلدية.

منصب المراقب لم يشغله اي شخص، حتى يومنا هذا

في عام 2013 تم انهاء عمل المؤتمن افنير كوهين لجدولة ديون البلدية، وطالب جبارة بالعودة الى شغل منصب المراقب، المنصب الذي لم يشغله اي شخص، حتى يومنا هذا.

1 (12)

‫5 تعليقات

  1. كل الشكر والتقدير للاخ عبد الستار شاهبن لمتابعتة وفضحة اعمال اللجنة المعينة بشكل متواصل بدون كسل او ملل والى الامام

  2. موظفات البلديه مش جواري ي. احلا واشرف ابو شاهين كمل المشوار بكفي الشرفاء معك راح ييجي اليوم وتحكي ” مني قلتلكم ومحدا كان يسمع كلامي

  3. על משרד הפנים להפסיק את תמיכתו בראשי הוועדה הקרועה לאלתר שמאז שמונתה היא לוקה בהתנהלות פלילית לא תקינה

  4. البلد نايمه وبدهاش تصحا اللجنه المعينه تعمل بدون رقيب ولا سائل ولا مسؤول والله يا اخ عبدالستار انك بتنفخ بكربه مخزوقه الله يعين عذا الشعب على حاله

  5. بوجود مراقب وبدون مراقب البرامي بعمل شو بدو بالبلدبة بكفيه دعم غطاء وزارة الداخلية طيلة عشر سنين متواصلة القانون مع الاقوباء وليس مع الضعفاء يا عبد الستار شاهين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى