3الأخبار العاجلةشؤون اسرائيلية

مخاوف اسرائيلية من المصالحة الفلسطينية

رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو يقول ان على السلطة الفلسطينية الاختيار اما حل السلطة او الوحدة مع “حماس”، وحين تقرر  تتصل بنا، لأننا نريد السلام الحقيقي.

index

قال رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو إن على رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اتخاذ قراره في ان يحل السلطة او الوحدة مع حركة “حماس”.

وجاءت تصريحات نتنياهو هذه خلال احتفالات الأعياد اليهودية قرب حيفا، وأضاف “نشاهد السلطة الفلسطينية التي تحدثت أمس عن حلها واليوم هي تتحدث عن الوحدة مع حماس. إذن، يجب عليها أن تختار – حل السلطة أم الوحدة مع حماس، وعندما تريد السلطة السلام فعندئذ يجب عليها أن تتصل بنا، لأننا نريد السلام الحقيقي”.

وتحدث نتنياهو عن إطلاق الصواريخ من قطاع غزة تجاه البلدات الاسرائيلي يوم أمس قائلاً: “حتى في يوم عيدنا (آخر أيام عيد الفصح)، أطلق أعداؤنا صواريخ على بلداتنا، وسياستنا واضحة تماما وهي تقتضي القيام برد فعل فوري وقوي. نحن نضرب كل من يعتدي علينا. هذا ما فعلناه وسنواصل فعله”.

وتاتي تصريحات نتنياهو هذه على خلفية الخطوات التي تقومان بها السلطة الفلسطينية في الضفة والمقالة في غزة، لطي طي صفحة الانقسام، اذ يتوجه وفد يضم 5 قيادات تمثل كافة تنظيمات منظمة التحرير الى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون للقاء حركة “حماس” في قطاع غزة وعل راسها اسماعيل هنية و موسى ابو مرزوق، ليس لتقديم اقتراحات جديدة وانما لانهاء الانقسام وتنفيذ ثلاثة ملفات حاسمة، وهي ملف تشكيل حكومة التوافق الفلسطينية وملف الانتخابات وملف لجنة منظمة التحرير الفلسطينية من اجل دعم وتعزيز وحدة الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي، ذلك وقف ما صرح به عزام الاحمد مسؤول ملف المصالحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق