5صحة

الرياضة حليفك ضد السكري!

٣٦٦ مليون شخص حول العالم يعانون من السكري من بينهم ١٩.٢٪ في دولة الإمارات العربية المتحدة، مما يجعلها في المرتبة ١١ عالمياً من حيث الدول الأكثر إصابة بهذا المرض. في مناسبة اليوم العالمي للسكري، نضيء على دور الرياضة المهمّ في التغلب على مرض العصر.

الرياضة حليفك ضد السكري!
الرياضة حليفك ضد السكري!

تحمي الرياضة من السكري لأنّها:

– تسهم في تحفيز البنكرياس على إفراز كمية أكبر من هرمون “الإنسولين” أي الهرمون الأساسي الذي يعمل على خفض السكر في الدم.

– تحسّن عمل مستقبلات هرمون “الإنسولين” المحيطة بخلايا الجسم وبالتالي تخفض من ارتفاع السكر في الدم.

– تخفف من الشهية الزائدة لتناول الحلويات، مما يساعد في المحافظة على مستوى صحي من السكر في الدم.

– تحرق الدهون المتراكمة في الجسم وبالتالي تخفض الوزن مما يحمي من الإصابة بالسكري.

لذا فممارسة الرياضة أمرٌ مهم للتخفيف من أعراض هذا المرض شرط ممارسة أنواع خفيفة من الرياضة كالمشي أو ركوب الدراجة الهوائية أو الرقص أو الهرولة وقياس نسبة السكري مرة قبل الرياضة ومرة بعدها، مع تناول وجبة متكاملة من الطعام قبل الرياضة وشرب كمية وافرة من المياه. كما أنّ ممارسة أي نوع من الرياضة عند الشخص غير المصاب بالسكري لمدة ٣٠ دقيقة في اليوم تساعد في الحماية من هذا المرض بطريقة فعالة جداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.