- موقع الطيبة نت - http://www.taybee.net -

إجراء طبي جديد يؤخر “سن اليأس” 20 عاما

توصل أخصائيو التلقيح الصناعي إلى إجراء طبي جديد من شأنه تأخير انقطاع الطمث لنحو 20 عاما، في عملية يمكن أن تفيد آلاف النساء اللواتي يعانين من مشاكل صحية خطيرة، مثل أمراض القلب وهشاشة العظام التي تضعف العظام، والتي تسببها انقطاع الطمث.2

ويعتقد الاختصاصيون أن الإجراء نفسه يمكن أن يحسن حياة الملايين من النساء عن طريق تأخير ظهور الأعراض الأكثر شيوعا لانقطاع الطمث، أو ما يعرف ببلوغ “سن اليأس”، التي تتراوح بين انخفاض الحالة المزاجية والقلق وصعوبة النوم، إلى الهبات الساخنة والتعرق الليلي وتقليل الرغبة الجنسية.

وقالت طبيبة التلقيح الصناعي في شركة بروفام، ومقرها مدينة بيرمنغهام البريطانية، سيمون فيشيل لصحيفة الغارديان إن الإجراء “قد يكون ذا فائدة كبيرة لأي امرأة قد ترغب في تأخير انقطاع الطمث لأي سبب، أو لأولئك النساء اللواتي كن سيتناولن العلاج التعويضي بالهرمونات”.