اليوم |
اغلاق
اغلاق

رئيسة لجنة التعليم لدى الكنيست تتفقد مدارس الطيبة

الكاتب: | نشر يوم 03.09.2012 الساعة 16:28 | ضمن التصنيف أخبار الطيبة | لا توجد تعليقات على رئيسة لجنة التعليم لدى الكنيست تتفقد مدارس الطيبة

بدعوة من عضو الكنيست احمد الطيبي، النائب عن القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير، شاركت السيدة عنات ويلف- رئيس لجنة التعليم التابعة للكنيست في جولة تفقدية في بعض مدارس الطيبة للإطلاع على وضع البنى التحتية للمؤسسات التعليمية في المدينة في مطلع العام الدراسي الجديد وعلى ما يعاني منه المعلمون والطلاب.

وانطلقت الجولة من المدرسة الابتدائية “عمر بن الخطاب” (البخشة) التي يدرس فيها نحو 310 طلاب. مدير المدرسة المربي احمد مصباح أكد ان الطلاب بحاجة لترميم ساحة المدرسة ويعانون من عدم وجود غرف لتعليم الحصص الفردية وكذلك من نقص بالمختبرات.

وانتقل الوفد الى مدرسة “ابن خلدون” الابتدائية حيث رحب مدير المدرسة المربي عثمان عياد مصاروة بالضيوف مؤكدا وجود نواقص تعاني منها المدرسة اهمها عدم وجود مختبرات توفر على الطلاب مشقة التوجه الى قاعات بعيدة مثل “تبوح بايس” لإجراء الابحاث والتجارب.

واضاف المربي عثمان مصاروة ان المعلمين في المدرسة يعانون من فقدان الامان مشيرا الى تعرض بعض المعلمين للعنف مؤخرا وطالب بتشكيل لجنة لحمايتهم والدفاع عنهم. واضاف ان البلدية لا ترسل الميزانيات التي ترصدها وزارة المعارف للمدارس وطالب بجهى خاصة تقوم على توجيه الميزانيات للمدراس دون ان يكون للبلدية وموظفيها أي يد في الموضوع.

وكانت المحطة الاخيرة من هذه الجولة في مدرسة “عتيد” الثانوية  حيث تحدث مديرها المربي حسني مرعي امام الضيوف معربا عن أمل الهيئة التدريسية بإضافة بناية حديثة للمدرسة مؤكدا ان الاهل لا يعارضون هدم البناية القديمة من المدرسة ولكن الاشكالية تكمن في ان توقيت عملية الهدم لم يكن مناسبا وهو ما تسبب بعرقلة سير عملية التعليم في مطلع العام الدراسي الجديد بسبب نقص الغرف التدريسية لاستيعاب كافة الطلاب،  وقال المربي حسني مرعي ان المدرسة لا تال تنتظر الغرف المتنقلة (كرفانات) التي وعدت بها بلدية الطيبة.

هذا واستعرض مرعي المقترحات التي درستها ثانوية عتيد كحل للازمة القائمة مثل التعليم المسائي الذي يصعب تحقيقه لأن فيه مشكلة للطالبات والعودة في جنح الظلام من الدوام المدرسي.

وفي حديثها للصحافة اكدت عينات ويلف ان لكل مدرسة مشاكلها الخاصة من نواقص مختلفة وانها سوف تجري اتصالاتها بوزارة المعارف وستعمل على ايجاد حلول للميزانيات غير الكافية للمدارس.

من جانبه قال د. احمد طيبي ان الوفد تعرف على مشاكل مدرستي “ابن خلدون” و”عمر بن الخطاب” ووعد بالسعي لرفع هذه المطالب لوزارة التربية والتعليم، بينما أكد ان مشكلة ثانوية “عتيد” حلها من صلاحية اللجنة المعينة لإدارة بلدية الطيبة وان التوقيت بالنسبة لعملية هدم البناية القديمة من ثانوية “عتيد” كانت خاطئا  ويجب احضار الغرف المتنقلة (كرفانات) بأسرع ما يمكن.

وقال المربي محمد الطيبي وهو رئيس لجنة اولياء امور الطلاب في مدرسة “ابن سينا ا”، ان مدارس الطيبة غير جاهزة للعام الدراسي الجديد. وعن سؤالنا حول تجاوب، الوفد قال المربي الطيبي ان الوفد اطلع على مشاكل المدارس ووعدهم بنقل تلك المطالب لوزارة المعارف وانه يأمل ان تعالج جميع القضايا بأقرب وقت ممكن.

الوسوم:
ساهم في نشر الموضوع:

تابعونا

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان

اعلان


بحث في الدليل التجاري

إعلانات

انضموا لموقع الطيبة نت في الفيسبوك

انضموا لموقع الطيبة نت في جوجل بلس

(function() { var po = document.createElement('script'); po.type = 'text/javascript'; po.async = true; po.src = 'https://apis.google.com/js/plusone.js'; var s = document.getElementsByTagName('script')[0]; s.parentNode.insertBefore(po, s); })();

هل تعلم أنّ الأنف والأذن من الأعضاء الوحيدة في جسم الإنسان التي لا تتوقّف عن النّمو طوال فترة الحياة.

موقع الطيبة نت © جميع الحقوق محفوظة 2003-2014
21